الموضوع: باكستان .. إغلاق المدارس إثر ارتفاع درجات الحرارة

صفحة 22 من 22 الأولىالأولى ... 12202122
النتائج 211 إلى 219 من 219
  1. افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم الخلاق العليم ابقوي ابعزيز الحكيم المحيط بالكافرين رب المشرقين ورب المغربين المبدئ المعيد العزيز الغفار الرزاق ذو القوة المتين رب العرش الكريم
    الحمد والشكر لله رب العالمين .
    اللهم صلي وسلم على النبي وآله الطيبين وبارك .. أما بعد ...
    سبحان الله العظيم القادر على كل شيء أسرع الحاسبين السمبع البصير .
    أحبابي أجمعين السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ونعيم رضوانه وكل عام وانتم بخير وصحة وسعادة وعافية .
    وأسمحوا لي بتعليق بسيط حول بداية العام الهحري الجديد بأي الأشهر يبدأ .
    فالمسلمين أجمعين يعلمون بأن العام الواحد إثنى عشر شهرا منها أربعة حرم .

    وفي الحديث الشريف رجب لوحده وثلاثة أشهر متواليات .
    أي متواليات في نفس العام .
    فكيف يحسبون محرم على إنه من العام الجديد وهو ثالث الأشهر الحرم وآخرها في نفس العام الواحد .
    بل لا يقبل ذلك العقل والمنطق .
    وصدق خليفة الله على العالم بأسره الأمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني عليه السلام بفتواه الحق بأن العام يبدأ من بداية شهر صفر .
    قال الله تعالى ( إما العذاب وإما الساعة )

    سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين .

    اقتباس المشاركة 449854 من موضوع باكستان .. إغلاق المدارس إثر ارتفاع درجات الحرارة

    الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ
    14 - ذو القعدة - 1445 هـ
    22 - 05 - 2024 مـ
    08:21 صباحًا
    (بحسب التقويم الرسميّ لأُمِّ القُرىَ)
    _________



    كان مُجَرَّد تَعليق فأصبَح بَيانًا مُختَصَرًا للفَتوى عَن: لِماذا سَوف يُعَذِّب الله كُلَّ البَشَر رغم أنَّ أكثرهم لا يَعلَمون بِبَعْث المَهديّ المُنتَظَر ناصِر مُحَمَّد اليمانيّ؟


    مُجَرَّد تعليق: يا للعَجَب من إغلاق المَدارِس مِن شِدَّة ارتفاع درجات الحَرارة في أي بِقاع العالَم في نِصْف الكُرة الشَّماليّ في فَصْل الرَّبيع؛ بل لدرجة مُطالبة بَقاء السُّكان في المنازِل مِن خَطَر ارتفاع درجات الحرارة المناخيَّة في فَصْل الرَّبيع! إذًا فَصْل الرَّبيع لَم يَعُد ربيع الاعتدال، أفلا تَعقِلون؟! وتَبَقَّى شَهرٌ كامِلٌ إلى دخول الصَّيف الشَّمسيّ التي تُعاني مِن ارتفاع درجة حرارتها غَير الطبيعيَّة بسبب اقتراب الأشَدّ مِن الشَّمس حَرًّا، ولكن للأسف ليس صَيف الشَّمس سوف يكون وحده في النِّصف الشَّمالي؛ بل كذلك صَيْف سَقَر، وما أدراك ما سَقَر حَيْن تَتَغَيَّظ بِزَفيرٍ كبيرٍ في القَريب العاجِل مِن قُبَّة السَّماء الجَنوبيَّة (جِهة جَنوب كَوكَب الأرض) مِن بَعْد أن تَم اجتياح الفُصول الأربعَة ولَم تَعيها أُذُنٌ واعيةٌ؛ فأي حرارة لِفَصْل الرَّبيع تحبسكم في دياركم هُروبًا مِن لَهيب درجات الحرارة؟! إذًا فهذا لَم يَعُد ربيعًا؛ بل ربيع يَحمِل مواصفات صَيْفٍ شديدٍ الحَرارة، والسُّؤال الذي يَطرح نفسه: فَما ظَنّكم بمواصفات الصَّيف الحقيقيّ الذي سوف يبدَأ بعد شهرٍ مِن تاريخ تعليقي هذا أي في تاريخ: (21 - 06 - 2024)؟ فهل تَظنونه فقط كمثل صيف 2023 مـ؟! فَيؤسفني أنه لا مجال للمُقارنة كون اِجتياح الفُصول الأربعة لَم يُحدِث للعالَمين ذِكرًا؛ بل نُبَشِّرهم بعذابٍ أليم.

    وخِتام تعليقي هذا أقول: إنَّه لا يوجد أحَدٌ في العالَمين مِن البالِغين (سواء كان ذكرًا أو أنثى في العالَمين) إلَّا وهُم يعلمون بتنزيل القُرآن العظيم على خاتَم الأنبياء والمُرسَلين مُحَمَّد رسول الله مُنذ أكثر مِن 1445 عامًا فأعرَضوا (الأعاجِم والأعراب) عَن الاعتِصام بكتاب الله القُرآن العَظيم ولم يهتَمُّوا بالبَحث عن الحق في رسالة الله إلى العالَمين كافة؛ بل أكثرهم أبَىَ إلَّا أن يَتَّبِع دعوة الشَّيطان الرَّجيم إلى الإلحاد بوجود الله العظيم وإذَا لم يَستَطِع فالإشراك بالله (أولياء مِن دونه)، ويفعَل ذلك إبليس عَن طريق أوليائه؛ كون إبليس الشَّيطان الرَّجيم هو وأولياءه أعداء لله؛ أولئك المَغضوب عليهم أولياء الشَّيطان، فانظروا إلى قَسَم الرَّحمن بنفسه الحَق سُبحانه ردًّا على إبليس الشياطين الذي توعّد بالصَّدّ عن صِراط الله المُستقيم ، وقال الله تعالى: { إِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَرًا مِّن طِينٍ ‎﴿٧١﴾‏ فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِن رُّوحِي فَقَعُوا لَهُ سَاجِدِينَ ‎﴿٧٢﴾‏ فَسَجَدَ الْمَلَائِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ ‎﴿٧٣﴾‏ إِلَّا إِبْلِيسَ اسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ ‎﴿٧٤﴾‏ قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا مَنَعَكَ أَن تَسْجُدَ لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ ۖ أَسْتَكْبَرْتَ أَمْ كُنتَ مِنَ الْعَالِينَ ‎﴿٧٥﴾‏ قَالَ أَنَا خَيْرٌ مِّنْهُ ۖ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ ‎﴿٧٦﴾‏ قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ ‎﴿٧٧﴾‏ وَإِنَّ عَلَيْكَ لَعْنَتِي إِلَىٰ يَوْمِ الدِّينِ ‎﴿٧٨﴾‏ قَالَ رَبِّ فَأَنظِرْنِي إِلَىٰ يَوْمِ يُبْعَثُونَ ‎﴿٧٩﴾‏ قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ ‎﴿٨٠﴾‏ إِلَىٰ يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ ‎﴿٨١﴾‏ قَالَ فَبِعِزَّتِكَ لَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ ‎﴿٨٢﴾‏ إِلَّا عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ ‎﴿٨٣﴾ ‏قَالَ فَالْحَقُّ وَالْحَقَّ أَقُولُ ‎﴿٨٤﴾‏ لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنكَ وَمِمَّن تَبِعَكَ مِنْهُمْ أَجْمَعِينَ ‎﴿٨٥﴾‏ قُلْ مَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُتَكَلِّفِينَ ‎﴿٨٦﴾‏ إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرٌ لِّلْعَالَمِينَ ‎﴿٨٧﴾‏ وَلَتَعْلَمُنَّ نَبَأَهُ بَعْدَ حِينٍ ‎﴿٨٨﴾
    } صدق الله العظيم [سورة ص].

    فانتَظَروا إنِّي معكُم مِن المُنتَظِرين.

    وأوشَكَت إسرائيل أن تَفقِد جيشها فتنهار، ولسَوف يبسط السِّجاد البيت الأبيض بَيْت الظُّلم الأمَميّ العالَميّ وَهُم مِن الصَّاغرين، فَليأذَنوا بحربٍ كَونيَّة جَويَّة وبَرِّيَّة وبَحريَّة ليعلَموا أنَّ القُوة لله جميعًا، ويُحَذِّركم الله غَضَب نفسه، ولسوف تَعلَمون يا جوزيف بايدن ماذا سيفعَل الله رَبّ العالَمين؛
    فاستعدّوا لِحَرْب الله إن كُنتم قادِرين.

    وسلامٌ على المُرسَلين والحَمْد لله رَبّ العالَمين..
    خليفةُ الله على العالَم بأسرِه؛ الإمام المَهديّ ناصِر مُحَمَّد اليمانيّ.
    _______________

    [لقراءة البيان من الموسوعة]
    https://albushra-islamia.net/showthread.php?p=449891
    اضغط هنا لقراءة البيان المقتبس..

    اقتباس المشاركة 334359 من موضوع السائلُ خليفةُ اللهِ وعبدُهُ المهديّ، والمجيبُ اللهُ ربُّ العالمين ..


    الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ
    17 - ذو الحجة - 1441 هـ
    07 - 08 - 2020 مـ
    02:01 مساءً
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )

    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصلية للبيان ]
    https://albushra-islamia.net/showthread.php?p=334305
    ____________


    السائلُ خليفةُ اللهِ وعبدُهُ المهديّ، والمجيبُ اللهُ ربُّ العالمين ..

    يا معشر المُكذّبين بالقرآن العظيم وهم يعلمون أنّه الحقّ من ربّهم، لا سلامُ الله عليكم ولا رحمتُه ولا بركاته ولا نعيم رضوانه، ولعنَ الله من يُكذّب بكتاب الله القرآن العظيم من شياطين الجنّ والإنس كما لعن الله إبليس إلى يوم الدّين، ثم أمّا بعد..

    فربما يودّ كافّة علماء المسلمين وشعوبهم أن يقولوا بلسانٍ واحدٍ نحمدُ الله ونشكر فضله فنحن جميع المسلمين قاداتهم وعلماؤهم وشعوبهم مؤمنون بكتاب الله القرآن العظيم على مختلف المذاهب والأحزاب؛ مؤمنون بكتاب الله القرآن العظيم رسالة الله إلى العرب والعجم كتاب واحد موحّد محفوظ من التحريف والتزييف؛ قرآن عربي مبين لكلّ ذي لسان عربيّ مُبين؛ فنحن العرب مؤمنون بل موقنون أنّ خاتم الأنبياء والمُرَسلين محمد رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - كان يتلقّى القرآن من لدُن حكيم عليم الله ربّ العالمين وجعله الله محفوظاً من التّحريف والتزييف في كلّ زمانٍ ومكانٍ نُسخةً واحدة موحّدة في العالمين، وجعله الله المَرجع المُهيمن على التوراة والإنجيل وعلى كافّة الكتب والأحاديث في السُّنّة النّبويّة، وما حفظه الله من التّحريف والتّزييف عَبثاً سبحانه بل ليكون المَرجِع لتصحيح ما يخالفه في كافّة الكتب؛ كون ما جاء مخالفاً لمُحكم القرآن العظيم فهو حتماً باطلٌ مفترى من عند غير الله ورسُله، ومَن أصدق من الله قيلاً وأهدى سبيلاً؟

    فمِن ثمّ يُقيم الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ عليكم الحجّة بالحقّ وأقول إذاً فقولوا: "سمِعنا وأطعنا غفرانك ربّنا وإليك المصير واستجبنا لدعوة الاحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم" إن كنتم صادقين، سبحانه القائل في مُحكم كتابه في قوله تعالى:
    { وَأَنِ احْكُم بَيْنَهُم بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ وَاحْذَرْهُمْ أَن يَفْتِنُوكَ عَن بَعْضِ مَا أَنزَلَ اللَّهُ إِلَيْكَ ۖ فَإِن تَوَلَّوْا فَاعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ أَن يُصِيبَهُم بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ ۗ وَإِنَّ كَثِيرًا مِّنَ النَّاسِ لَفَاسِقُونَ ﴿٤٩﴾ أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ ۚ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِّقَوْمٍ يُوقِنُونَ ﴿٥٠﴾ }[المائدة].

    فهل يحكُم محمد رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - إلا بحُكم الله يأتي بالحكم من مُحكم كتابه؟ كون الحكم هو لله وحده ولا يُشرك في حكمهِ أحداً، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {أَفَغَيْرَ اللَّهِ أَبْتَغِي حَكَمًا وَهُوَ الَّذِي أَنزَلَ إِلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلًا ۚ وَالَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْلَمُونَ أَنَّهُ مُنَزَّلٌ مِّن رَّبِّكَ بِالْحَقِّ ۖ فَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِينَ ﴿١١٤﴾ وَتَمَّتْ كَلِمَتُ رَبِّكَ صِدْقًا وَعَدْلًا ۚ لَّا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِهِ ۚ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ﴿١١٥﴾ وَإِن تُطِعْ أَكْثَرَ مَن فِي الْأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَن سَبِيلِ اللَّهِ ۚ إِن يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلَّا يَخْرُصُونَ ﴿١١٦﴾ } صدق الله العظيم [الأنعام].

    فمن ثمّ يردّ عليكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ وأقيم الحجّة عليكم بالحقّ وأقول: سننظر ونرى أصدقتُم أم كنتُم من الكاذبين كمثل شياطين البشر من اليهود والنّصارى الذين آمنوا به وقالوا سمِعنا وعصَينا؟ وقال الله تعالى:
    { إِنَّمَا كَانَ قَوْلَ الْمُؤْمِنِينَ إِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَن يَقُولُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا ۚ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ ﴿٥١﴾ وَمَن يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَخْشَ اللَّهَ وَيَتَّقْهِ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الْفَائِزُونَ ﴿٥٢﴾ } صدق الله العظيم [النور].

    وإنّي المهديّ المنتظر خليفة الله على العالمين أقسمُ باللهِ العظيم ربّي وربّكم لأجعلنّكم بين خَيارين اثنين؛ فإمّا أن تُصدّقوا الله وإمّا أن تُكذّبوا بكلام الله فيلعنكم الله الواحد القهّار مع الكفّار بالذّكر لعناً كبيراً! وسوف نجعل هذا البيان يتكوّن من سؤالٍ وجوابٍ، فأمّا السائلُ فعبدُ الله وخليفتُه على العالمين الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ، وأمّا المُجيب مباشرةً فهو الله ربّ العالمين، وذلك حتى إذا كذّبتم فقد كذّبتم بكلام الله فيلعنكم لعناً كبيراً مع الكفّار بالذّكر، وتوكّلت على الله وكفى بالله وكيلاً، باسم الله نبدأ:

    س١: يا الله سبحانك عمّا يُشركون وتعاليتَ علوّاً كبيراً، كم عدد أشهر العام القمريّ في كتابك القرآن العظيم؟
    ج١: قال الله تعالى: { إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِندَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَٰلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلَا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنفُسَكُمْ وَقَاتِلُوا الْمُشْرِكِينَ كَافَّةً كَمَا يُقَاتِلُونَكُمْ كَافَّةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ (٣٦) } صدق الله العظيم [التوبة].


    س٢: يا الله، سبحانكَ لا عِلم لنا إلا ما علّمتنا فزِدنا عِلماً عن هذه الأشهر الأربعة الحُرُم، فهل هي أشهر ركن الحجّ إلى بيتك المعظّم المسجد الحرام؟
    ج٢: قال الله تعالى: { الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَّعْلُومَاتٌ فَمَن فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلَا رَفَثَ وَلَا فُسُوقَ وَلَا جِدَالَ فِي الْحَجِّ وَمَا تَفْعَلُوا مِنْ خَيْرٍ يَعْلَمْهُ اللَّهُ وَتَزَوَّدُوا فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَىٰ وَاتَّقُونِ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ (١٩٧) } صدق الله العظيم [البقرة].

    س٣: يا الله حسب فتواك الحق أنّ أشهر فريضة الحجّ أربعةَ أشهرٍ للعالَمين من المُسلمين لِمن أراد أن يؤدّي فريضة الحجّ فيهنّ مِن المُسلمين من مختلف أنحاء العالَمين حسب فتواك في مُحكم كتابك في قولك الحق: { الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَّعْلُومَاتٌ فَمَن فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلَا رَفَثَ وَلَا فُسُوقَ وَلَا جِدَالَ فِي الْحَجِّ وَمَا تَفْعَلُوا مِنْ خَيْرٍ يَعْلَمْهُ اللَّهُ وَتَزَوَّدُوا فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَىٰ وَاتَّقُونِ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ (١٩٧) } صدق الله العظيم [البقرة].. فهل أشهر الحجّ الحُرُم الأربعة متتاليات في الكتاب أم مُتفرّقات؟
    ج٣: قال الله تعالى: { الشَّهْرُ الْحَرَامُ بِالشَّهْرِ الْحَرَامِ وَالْحُرُمَاتُ قِصَاصٌ ۚ فَمَنِ اعْتَدَىٰ عَلَيْكُمْ فَاعْتَدُوا عَلَيْهِ بِمِثْلِ مَا اعْتَدَىٰ عَلَيْكُمْ ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ ﴿١٩٤﴾ وَأَنفِقُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلَا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ ۛ وَأَحْسِنُوا ۛ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ ﴿١٩٥﴾ وَأَتِمُّوا الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلَّهِ ۚ فَإِنْ أُحْصِرْتُمْ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ ۖ وَلَا تَحْلِقُوا رُءُوسَكُمْ حَتَّىٰ يَبْلُغَ الْهَدْيُ مَحِلَّهُ ۚ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ بِهِ أَذًى مِّن رَّأْسِهِ فَفِدْيَةٌ مِّن صِيَامٍ أَوْ صَدَقَةٍ أَوْ نُسُكٍ ۚ فَإِذَا أَمِنتُمْ فَمَن تَمَتَّعَ بِالْعُمْرَةِ إِلَى الْحَجِّ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ ۚ فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلَاثَةِ أَيَّامٍ فِي الْحَجِّ وَسَبْعَةٍ إِذَا رَجَعْتُمْ ۗ تِلْكَ عَشَرَةٌ كَامِلَةٌ ۗ ذَٰلِكَ لِمَن لَّمْ يَكُنْ أَهْلُهُ حَاضِرِي الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ ﴿١٩٦﴾ } صدق الله العظيم [البقرة].

    س٤: يا الله سبحانك، فهل أشهر الحجّ الحُرُم يبدأ العام بهنّ في أوّل السّنة أم ينسلخ بِهنّ العام في أواخر أشهر كلِّ عامٍ؟
    ج٤: قال الله تعالى: { فَإِذَا انسَلَخَ الْأَشْهُرُ الْحُرُمُ فَاقْتُلُوا الْمُشْرِكِينَ حَيْثُ وَجَدتُّمُوهُمْ وَخُذُوهُمْ وَاحْصُرُوهُمْ وَاقْعُدُوا لَهُمْ كُلَّ مَرْصَدٍ فَإِن تَابُوا وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ فَخَلُّوا سَبِيلَهُمْ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ (٥) } [التوبة].

    س٥: يا الله يا أرحم الراحمين، فهل الانسلاخ يعني انقضاء العام بأشهر الحجّ الحُرُم الأربعة فينسلخ العام بشهر مُحرّم الرابع وهو الشهر الثاني عشر من العام القمريّ كونك أعلنت البراءة من المُشركين الشاهدين على أنفسهم بالكفر أن يقرَبوا المسجد الحرام ليكون حصريّاً لِحجّ المُسلمين المؤمنين بالقرآن العظيم، فهل البراءة في منطقة محصورة فقط وهي منطقة مكّة المُكرّمة التي يوجد فيها المسجد الحرام؟ فهل ينقضي العام بالأشهر الحُرُم الأربعة من بعد صيام رُكنٍ من أركان الدّين شهر ثمانية شهر رمضان الذي أُنزِل فيه القرآن فمِن ثمّ تبدأ أشهر أداء فريضة الحجّ؟
    ج٥: { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّمَا الْمُشْرِكُونَ نَجَسٌ فَلَا يَقْرَبُوا الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ بَعْدَ عَامِهِمْ هَٰذَا وَإِنْ خِفْتُمْ عَيْلَةً فَسَوْفَ يُغْنِيكُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ إِن شَاءَ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ حَكِيمٌ ﴿٢٨﴾ } صدق الله العظيم [التوبة].

    إذاً يا إله العالمين، قد تبيّن لكافّة المُسلمين العرب والعجم أنّ عدد الأشهر في مُحكم كتاب الله للعام الواحد اثنَي عشرَ شهراً، وتبيّن للمسلمين العرب والعجم أنّ السّنَة لا تبدأ بالشهر الحرام بل تختم بشهر مُحرّم (الرابع من أشهر الحجّ الحُرُم) الذي هو ذاته الشهر الثاني عشر في السّنَة القمريّة فمِن ثمّ تبدأ أشهر السّنَة القمريّة من شهر صفر وتنقضي بشهر مُحرّم، فلَكَم أضلّوا المُسلمين بسبب بُعدهم عن مُحكم كتابك القرآن العظيم وتركوا اتّباع آيات أمّ الكتاب المُحكمات في القرآن العظيم هنّ أمّ الكتاب، مثال فتواكَ في مُحكم كتابك عن عدد الشهور عند الله في مُحكم كتابك للعام الواحد اثنَي عشر شهراً؟ وعَلّمتهم في مُحكم كتابك أنّ السّنة القمريّة لا تبدأ بالشهر الحرام بل تختم به.

    اللهمّ إنّ هذه أمّة يأتون البيوت من ظهورها وليس في أهِلّة الشهور فحسب بل حتى في العام الجديد يأتوه من ظهره! اللهمّ إنّك قلتَ وقولُك الحقّ:
    { ۞ يَسْأَلُونَكَ عَنِ الْأَهِلَّةِ قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ وَلَيْسَ الْبِرُّ بِأَن تَأْتُوا الْبُيُوتَ مِن ظُهُورِهَا وَلَٰكِنَّ الْبِرَّ مَنِ اتَّقَىٰ وَأْتُوا الْبُيُوتَ مِنْ أَبْوَابِهَا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ﴿١٨٩﴾ }[البقرة].

    اللهم إنّي عبُدك الإمام المهديّ ناصر محمد خليفتُك على العالمين؛ أنت من اصطفيتَني وعلّمتني أنّه لا يُجادلُني أحدٌ من القرآن إلا غلبتُه، وصدقت إلهي في الرؤيا الحقّ فوجدتُ صِدق فتواكَ على الواقع الحقيقيّ كون الرؤيا لا يُبنى عليها أحكام شرعيّة للأمّة، فإذا كانت حقاً وحياً من الله فكان حقّاً على الله أن يصدق بوَحْيهِ على الواقع الحقيقيّ كما أصدقتَ محمداً رسولَ الله - صلى الله عليه وآله وسلم - في رؤيا فتح مكة، وبما أنّها كانت بوحيٍ من الله صدقت بوعدك وجاء خبر صدق وعدك في مُحكم كتابك في قولك الحق: بسم الله الرحمن الرحيم
    { لَّقَدْ صَدَقَ اللَّهُ رَسُولَهُ الرُّؤْيَا بِالْحَقِّ لَتَدْخُلُنَّ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ إِن شَاءَ اللَّهُ آمِنِينَ مُحَلِّقِينَ رُءُوسَكُمْ وَمُقَصِّرِينَ لَا تَخَافُونَ فَعَلِمَ مَا لَمْ تَعْلَمُوا فَجَعَلَ مِن دُونِ ذَٰلِكَ فَتْحًا قَرِيبًا ﴿٢٧﴾ } صدق الله العظيم [الفتح].. برغم أنّك كنتَ تُرسل إليه عبدك ورسولك جبريل ولكنّك جعلتَ الفتح تصديق رؤيا البِشارة لمحمدٍ رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ).

    اللهم إنّك تشهد أنّي لم أفترِ عليك أنّني الإمام المهديّ ناصر محمد خليفة الله على العالمين، ولم أفترِ عليك أنّ أُعلن للبشر أنّ الشّمس أدركت القمر فوُلِد الهلال من قبل الكسوف واجتمعت به وقد هو هلالاً تصديقَ شرط من أشراط الساعة الكُبَر وآية التّصديق للمهديّ المُنتظر ناصر محمد اليمانيّ.

    اللهم إنّك بعثتَ خليفتكَ في أمّة كبارها مُجرمون لا ولن يُصدّقوا بخليفة الله الحقّ من عندك الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني إلا بآيات عذابٍ أليم كونهم مُعرضين عن كتابك القرآن العظيم، فمهما حاججتُهم به فلا ولن يصدقوا إلا قليلاً من الأنصار السابقين الأخيار وكثيرٌ من المُسلمين لا مُصدّقين ولا مُكذّبين حتى يروا آيات العذاب الأليم لتطمئِن قلوبهم، اللهم حقّق لهم ذلك، فما أشبه قلوب مسلمي اليوم بقلوب كفّار قريش الذين أخبرتنا بقولهم في قول الله تعالى:
    { وَإِذَا تُتْلَىٰ عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا قَالُوا قَدْ سَمِعْنَا لَوْ نَشَاءُ لَقُلْنَا مِثْلَ هَٰذَا ۙ إِنْ هَٰذَا إِلَّا أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ ﴿٣١﴾ وَإِذْ قَالُوا اللَّهُمَّ إِن كَانَ هَٰذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِندِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِّنَ السَّمَاءِ أَوِ ائْتِنَا بِعَذَابٍ أَلِيمٍ ﴿٣٢﴾ وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنتَ فِيهِمْ ۚ وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴿٣٣﴾ } صدق الله العظيم [الأنفال].

    اللهم إنّي أُشهِدكَ أنّ العذاب الموعود ليس في زمن بعث محمد رسول الله خاتم الأنبياء والمُرسَلين بل في زمن الشاهد الأعظم من بعد الله على العالمين بينهم وبين رسول هذا القرآن العظيم أنّ محمداً رسول الله لم يفترِ على الله القرآن العظيم، وأشهد لله أنّه تلقّاه من لدُن حكيمٍ عليمٍ وجعلني أكبر شهادة بهذا القرآن العظيم وشاهدٌ من بعد الله على العالمين كونه آتاني علم كتابه القرآن العظيم، فإذا كنتُم ترون بالحق بدون خبر البشرى ببعث خليفة الله المهدي ناصر محمد فقد علّمكم الله كيف تعرفونه إذا بعثه، فسوف تجدونه أنّه أعلم البشر بكتاب الله القرآن العظيم؛ فسوف تجدون بشارة بعثه شاهداً على العالمين من بعد الله في قول الله تعالى:
    { وَيَقُولُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَسْتَ مُرْسَلًا قُلْ كَفَىٰ بِاللَّهِ شَهِيدًا بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ وَمَنْ عِندَهُ عِلْمُ الْكِتَابِ ﴿٤٣﴾ } صدق الله العظيم [الرعد].

    فمَن يُجيرْكم من عذاب الله يا من كذّبتم بداعي الله وعبده الإمام المهديّ ناصر محمد؟ فمَنْ يُجيركم من عذاب الله يا من استكبرتم على خليفة الله المهديّ ناصر محمد؟ فلن ينفع معكم البيان الحقّ للذّكر وأنتُم به مؤمنون ولم تُصدّقوا أنّ الشمس أدركت القمر وصار يكتمل القمر البدر أمام أعينكم قبل ليلة النصف من الشهر بليلتين أو ثلاث وأنتم تعلمون ولكنّكم تُكذّبون أعينكم وأنتم تُبصرون.

    وأمّا علماء الفلك وأصحاب الرّؤية الشرعيّة فقد علِموا عِلم اليقين أنّ الشمس أدركت القمر فوُلِد الهلال من قبل الكسوف فاجتمعت به الشمس وقد هو هلالاً فكتموا شهادة الحقّ وهم يعلمون، ألا لعنة الله عليهم إذا لم يعترفوا أنّ الشمس أدركت القمر فوُلد الهلال من قبل الاقتران المركزيّ واجتمعت به وقد هو هلالاً، هذا ما أراني الله، ومن أظلمُ مِمّن افترى على الله كذباً أو لعنة الله على من كذّب بآياته وهم يعلمون.

    وعلى كلِّ حالٍ لَسوف يكتمل القمر البدر لشهر مُحرّم الرابع مساء يوم الاثنين ليلة الثلاثاء كون الشمس سوف تُدرك القمر فيولد الهلال من قبل الكسوف في العُرجون القديم وهو ما تسمّونه بالاقتران المركزيّ، وفي كل شهر يكسف القمر بالشمس في العُرجون القديم منذ أن خلق الله السماوات والأرض والقمر يكسف بالشمس في كلّ شهر منذ بدء الدّهر ولكنّ البشر لا يشاهدون الكسوف إلا عندما يكون في مخروط ظلّ القمر، فكيف يمرّ القمر من تحت الشمس في العُرجون القديم ولا يكون له ظل، أفلا تعقلون؟ وعلماء الفلك على ذلك من الشاهدين ولكنّهم لا يخبرونكم بكسوف الشمس إلا ما سوف تشاهده مناطق في العالمين، ما لم.. فلا يتكلّمون حين يكون كامل الكسوف الشّمسيّ في القطب من حيث لا يوجد بشر وذلك حتى لا يفقدوا مصداقيّتهم العلميّة، ولا نلوم عليهم بذلك وإنّما نلوم عليهم أنّهم يعلمون أنّ القمر صار يمتحق قبل موعد الامتحاق وصار يولد من قبل الاقتران فتجتمع به الشمس في الاقتران المركزيّ وقد هو هلالاً، ومن أظلمُ مِمّن كتم شهادةً عنده من الله؟ فمن يجيرهم من عذاب الله الأدهى والأَمَر؟ بل كافة البشر يشاهدون بأمّ أعينهم أنّ القمر البدر اكتمل قبل أوانه فيُدهشهم الأمر! فمِن ثمّ يستخِفّ بعقولهم بعض المغضوب عليهم من علماء الفلك فيُقنعونهم بالكذِب وهم يعلمون فيصدّقوا الكذّابين ويكذّبوا الإمام المهديّ الصادق، بل ويكذّبوا ما تراه أعينهم على الواقع الحقيقيّ من اكتمال القمر البدر قبل موعده بليتلين أو ثلاث نذيراً للبشر لكلِّ مَن بلغَ رُشده ولا يظلم ربّك أحداً، لسوف يحكم الله بيني وبينكم بالحقّ وهو خير الفاتحين، والعذاب من أكبرٍ إلى أكبر إضافةً لعذاب ما يسمّونه فيروس كورونا، فقد علِمتم من أصدقه الله التحدّي بالحقّ على الواقع الحقيقيّ، ولسوف يُملي الله لكم من خزائن عذابه بما لم تكونوا تحتسبون.

    وأرجو من الله أن يُعجّل بالفتح من بابٍ ذي عذابٍ شديدٍ رحمة بالضعفاء والمساكين والمظلومين في العالمين إنّ ربّي محيطٌ بالمُجرمين، وأن يُعجّل بالتمكين رحمة بالمظلومين حتى لو كنت للتمكين من الكارهين، أم تظنّون الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ فرحاناً بكرسيّ خلافة العالم؟ وأقول: "الله أعلم بما في نفس عبده" كوني أعلم أنّي مسؤولٌ بين يدَي الله من بعد التمكين على العالمين، ولكنّكم يا عشاق السّلطة في العالمين لا تعملوا للقاءِ الله أيّ حسابٍ، فما أجبَنكم بين يدَي الله أذِلّة ومأواكم جهنّم وبِئس المصير ما دُمتم مُصرّين على استكباركم على أمر الله، فالحكم لله وهو خير الفاتحين.

    وسلامٌ على المُرسَلين، والحمدُ للهِ ربّ العالمين..
    خليفةُ الله وعبدُه الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ.
    _____________
    اضغط هنا لقراءة البيان المقتبس..

  2. افتراضي

    اقتباس المشاركة : أحد القادة العظماء لجيوش
    بسم الله الرحمن الرحيم الخلاق العليم ابقوي ابعزيز الحكيم المحيط بالكافرين رب المشرقين ورب المغربين المبدئ المعيد العزيز الغفار الرزاق ذو القوة المتين رب العرش الكريم
    الحمد والشكر لله رب العالمين .
    اللهم صلي وسلم على النبي وآله الطيبين وبارك .. أما بعد ...
    سبحان الله العظيم القادر على كل شيء أسرع ال... تم اختصار الاقتباس
    رابط الاقتباس :
    https://albushra-islamia.net/showthread.php?p=450925
    انتهى الاقتباس من أحد القادة العظماء لجيوش
    نعم اخي في الله العام يبدأ في صفر وأشهر الحرم هن أربعة متتاليات تبدأ بشوال ⬅️ ذو القعدة ⬅️ ذو الحجة ⬅️محرم

    ✅صدق خليفة الله على العالمين وبالحق نطق ⬇️⬇️


    الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ
    14 - رمضان - 1445 هـ
    24 - 03 - 2024 مـ
    10:36 صباحًا
    اقتباس المشاركة :
    فَلَكَم حَذَّرت وأنذَرت العالَمين بأن الله (بايرفع الحرارة إلى 151 درجة في صيفكم هذا 1445 هجريًّا) والذي ينتهي بشهر مُحرَّم الرابع الذي قبل (صَفَر)؛ ذلكم الشهر الثاني عَشر في السنة القمريّة؛ ذلكم الشهر الثاني عشر الذي تختم به السنة القمريّة بشهر محرّم الرابع، ولا أجد في كتاب الله القرآن العظيم أن العام القَمَريّ يبدأ بالشَّهر الحرام؛ بل يختم بالأشهر الحُرُم متتاليات، والشَّهر الحرام بالشهر الحرام في مُحكَم القرآن العظيم؛ مُتتاليات مُتَّصِلات تبدأ من شهر شوال وتنتهي بشهر مُحَرَّم الرابع في السنة القمرية فهو الشهر الثاني عَشر والذي ينتهي بتاريخ ثلاثين مُحَرّم (الشهر الرَّابع من الأشهر الحُرم والثاني عشر من أشهر السنة القمريّة) كما فصلنا لَكُم من قبل تفصيلًا، فتلك حجةٌ لي أو عَلَيّ، وأقول: رَبِّ اغفر لي فأنت أعلم بِما يُوعُون به الذين لا يُريدون أن يُصَدِّقوا داعي الحقّ من ربهم إلَّا بعذاب أليمٍ في عامكم هذا (2024 مـ) الموافق (1445 قمريَّة) مِمَّا تعدون في خِضَم العام القمريّ الواحد في خِضَمّ الدعوة المهدية العالميَّة، وها أنتم سوف تشعرون بِحَرِّها الشَّديد في العام الجاري بعد دعوة طال أمدها عشرين سنة، فَلَكَم نصحَت لَكُم ولكن لا تُحِبّون النَّاصحين.
    انتهى الاقتباس
    الرابط: https://albushra-islamia.net/showthread.php?p=444205




    ======== اقتباس =========

    اقتباس المشاركة 444205 من موضوع كُوكَبُ سَقَر وصَل؛ آيةُ التَّصديقِ للمَهديّ المُنتَظَرِ نَاصِر مُحَمَّد اليَمانيّ ..

    الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ
    14 - رمضان - 1445 هـ
    24 - 03 - 2024 مـ
    10:36 صباحًا
    (بحسب التّقويم الرّسميّ لأم القُرى)

    [لمتابعة رابط المشاركة الأصلية للبيان]
    https://albushra-islamia.net/showthread.php?p=444121
    ________


    كُوكَبُ سَقَر وصَل؛ آيةُ التَّصديقِ للمَهديّ المُنتَظَرِ نَاصِر مُحَمَّد اليَمانيّ ..


    بِسْم الله الواحِد القهَّار والصَّلاة والسَّلام على كافَّة رُسُل الكِتاب من الثَّقَلَين (الإنس والجان) مِن أوَّلهم إلى خاتمهم النَّبي الأُمّي مُحمد رسول الله برسالة القُرآن العظيم الذي يدعو إلى عبادة الله وحده لا شريك له، ويدعو إلى تحقيق السَّلام العالَمي بين البشر وإلى إحياء الرَّحمة في قَلْب الإنسان بأخيه الإنسان بِغَض النَّظَر عن دينه ولونه وعرقه، ويدعو إلى رفع ظُلْم الإنسان عن أخيه الإنسان بِغَض النَّظر عن دينه ولونه وعرقه، تصديقًا لقول الله تعالى: {وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِن بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ ‎﴿١٠٥﴾‏ إنَّ فِي هَٰذَا لَبَلَاغًا لِّقَوْمٍ عَابِدِينَ ‎﴿١٠٦﴾‏ وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ ‎﴿١٠٧﴾‏ قُلْ إِنَّمَا يُوحَىٰ إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَٰهُكُمْ إِلَٰهٌ وَاحِدٌ ۖ فَهَلْ أَنتُم مُّسْلِمُونَ ‎﴿١٠٨﴾‏ فَإِن تَوَلَّوْا فَقُلْ آذَنتُكُمْ عَلَىٰ سَوَاءٍ ۖ وَإِنْ أَدْرِي أَقَرِيبٌ أَم بَعِيدٌ مَّا تُوعَدُونَ ‎﴿١٠٩﴾‏ إِنَّهُ يَعْلَمُ الْجَهْرَ مِنَ الْقَوْلِ وَيَعْلَمُ مَا تَكْتُمُونَ ‎﴿١١٠﴾‏ وَإِنْ أَدْرِي لَعَلَّهُ فِتْنَةٌ لَّكُمْ وَمَتَاعٌ إِلَىٰ حِينٍ ‎﴿١١١﴾‏ قَالَ رَبِّ احْكُم بِالْحَقِّ ۗ وَرَبُّنَا الرَّحْمَٰنُ الْمُسْتَعَانُ عَلَىٰ مَا تَصِفُونَ ‎﴿١١٢﴾‏ } صدق الله العظيم [سورة الأنبياء]، ثمَّ أمَّا بعد..

    يا معشَر شعوب البشر في البوادي والحَضَر، لقد انتهت دُنياكم وجاءت آخِرتكم واقترب حسابكم وأنتم في غَفْلَةٍ مُعرِضون.

    يا معشَر البشر في البوادي والحَضَر، أُقسم بالله الواحد القهَّار ربِّ السَّماوات والأرض وما بينهما وربِّ العرش العظيم إنَّ درجة إيماني بِما تشعرون به من الحرارة في عامكم هذا (2024 مـ) أنَّه من حرارة كوكب العذاب سَقَر إضافة لحرارة الشمس؛ بل نار جَهنَّم أشد حرًا؛ ذلكم كَوكب جهنَّم العظيم، فليشهَد الثَّقَلان (الإنس والجان) أن درجة إيماني أنَّه بسبب كوكب سَقَر كدرجة إيماني بالله الواحد القهَّار، ولذلك لا تجدونني أعمل لي خُطوط رَجعةٍ أمثالكم.

    ويا معشر شُعوب البَشَر في البوادي والحَضَر، إنِّي أُحَذِّركم مِن حَرّ كوكب العذاب جهنَّم (سَقَر) مُنذ ما يقارب عِشرين سَنة مِمَّا تعدون ـ ثُلثَي عامٍ قمريٍّ بحساب يوم القمَر ـ واقترب أجل المُعرضين عن دعوة الرَّحمة للعالَمين.

    ويا معشَر البَشَر في البَوادي والحَضَر، إنِّي خليفة الله الإمام المهديّ ناصِر مُحَمَّد اليمانيّ جعلني الله خليفته على العالَم بأسرِه (قارَّات بَرّه وجُزُر بحره)، وإن هذا الإدعاء لكبيرٌ؛ فإمّا أن أكون صادِقًا وإمَّا أن أكون من الكاذبين، فإذا كان ناصر محمد اليمانيّ حَقًّا خليفة الله المُختار على العالم بأسرِه فما ظنكم بالله ربِّ العالمين ربِّ ملكوت السَّماوات والأرض؟! فهل تظنون أن الله ليس بالغُ أمره بإظهار خليفته في ليلةٍ واحدةٍ بِقُدَرة الله الواحد القهَّار صاحب الاختيار فاطِر السَّماوات والأرض (يؤتي المُلك مَن يشاء وينزع الملك مِمَّن يشاء)؟! وما كان لملائكة الرَّحمن والإنس والجان حَقّ الشُّورى للمشاركة في اختيار خليفة الله؛ سبحان الله العظيم لا يُشرِك في حكمه أحدًا، ويخلُق ما يشاء ويختار وحده لا شريك له في الاختيار، تصديقًا لقول الله تعالى: {وَرَبُّكَ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَيَخْتَارُ ۗ مَا كَانَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ ۚ سُبْحَانَ اللَّهِ وَتَعَالَىٰ عَمَّا يُشْرِكُونَ ‎﴿٦٨﴾ } صدق الله العظيم [سورة القصص].

    فاسمعَوا واعقلِوا، فهل مِن المَعقول أنّي أُحذركم مُنذ عشرين سنة من اقتراب حَرّ كَوكَب العذاب سَقَر (جهنَّم الحمراء الخفيَّة؛ لا تأتيكم إلا بغتة)؛ فهَل من المعقول أنَّكم لا تشعرون بِحَرّ اقترابها قُبيل مرورها؟! فهذا يرفضه العَقْل والمَنطِق أن لا تشعروا بِحَرّ سَقَر وأنا أُحَذِّر البشر في البوادي والحَضَر مُنذ عشرين سنة رغم أنها تقطع (24000 ألف كيلومتر) في (كُلِّ أربعة وعشرين ساعة مِمَّا تعدُّون)، فكيف لا تقترب وتشعرون بِحَرِّ سَقَر بعد مضي عشرين سنة وأنا أحذر شعوب وحكومات البشر في البوادي والحضَر في العالم بأسرِه؟! فهل تظنون أنّي لا أعلَم بحسابها الفَلَكيّ والذَّاتيّ وسرعتها وكثافتها المَدكوكة دَكًّا دَكًّا يوم خلقها الله بجانب كوكب مَلَكوت السَّماوات والأرض بِكُن فيكون؟! خَلَق الكَوكَبين مِن عَدَمٍ بِكُن فيَكون، ولم يستغرق خلق الكَوكَبين حتى ثانية واحدة مِمَّا تعدون تصديقًا لقول الله تعالى: {أَوَلَيْسَ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِقَادِرٍ عَلَىٰ أَن يَخْلُقَ مِثْلَهُم ۚ بَلَىٰ وَهُوَ الْخَلَّاقُ الْعَلِيمُ ‎﴿٨١﴾‏ إِنَّمَا أَمْرُهُ إِذَا أَرَادَ شَيْئًا أَن يَقُولَ لَهُ كُن فَيَكُونُ ‎﴿٨٢﴾‏ فَسُبْحَانَ الَّذِي بِيَدِهِ مَلَكُوتُ كُلِّ شَيْءٍ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ ‎﴿٨٣﴾‏} صدق الله العظيم [سورة يس]، فمن ثم حَدَثت بين كَوكَب سَقَر وبين كوكب ملكوت السَّماوات والأرض قُوَّة جَذب مغناطيسيَّة في أقرب مِن لمحٍ بالبصَر؛ أيْ: في أقرب من سرعة الضوء في الثَّانية الواحدة، ثُمَّ حَدَث الانفجار العظيم وانتصر كَوكَب سَقَر ذو الشَّكل الكَوكبيّ الكَرويّ المَضغوط في ذرَّاته على كوكب الرَّتق المَضغوط في ذرَّاته غير أنه دائريٌّ ذو قاعٍ مستوٍ (قاعًا صفصفًا كان شكل الأرض التي تعيشون عليها) كان هذا شكله في الكتاب من قبل الانفتاق وكان ملكوت السَّماوات والأرض مُجتَمِعًا رَتقًا واحدًا قاعًا صَفصَفًا، وأُكرر وأُذَكِّر وأقول: كان هذا شكل أرضكم التي تعيشون عليها من قِبْل الانفتاق، ثُمَّ تحوَّل ديكور الأرض الدائريّ المُستَوي إلى كوكبٍ كرويٍّ، وكان يحتوي كَوكَبكم مَلكوتُ السَّماوات والأرض (مَدكوكًا دَكًّا دَكًّا)، وكان شَكل كوكبكم من قبل الانفتاق مُستَديرًا من الأعلى والأدنَى وله سُمْكٌ من جوانبه، وكان مَطويًّا كَطَيِّ ورقة السِّجل للكتب المَلفوفة؛ مُستَديرًا من الأعلَى والأدنَى، وله سُمْكٌ مُستَديرٌ من الجهات الأربعة ولكن دائرته كانَت عُظمَى؛ قاعًا صَفصَفًا لا ترى فيها عِوجًا ولا أَمْتًا، وكما كان شكله في البداية يعود إليه في النهاية؛ وَعْد الله؛ تصديقًا لقول الله تعالى: {إِنَّ الَّذِينَ سَبَقَتْ لَهُم مِّنَّا الْحُسْنَىٰ أُولَٰئِكَ عَنْهَا مُبْعَدُونَ ‎﴿١٠١﴾ ‏لَا يَسْمَعُونَ حَسِيسَهَا ۖ وَهُمْ فِي مَا اشْتَهَتْ أَنفُسُهُمْ خَالِدُونَ ‎﴿١٠٢﴾‏ لَا يَحْزُنُهُمُ الْفَزَعُ الْأَكْبَرُ وَتَتَلَقَّاهُمُ الْمَلَائِكَةُ هَٰذَا يَوْمُكُمُ الَّذِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ ‎﴿١٠٣﴾‏ يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاءَ كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ ۚ كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُّعِيدُهُ ۚ وَعْدًا عَلَيْنَا ۚ إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ ‎﴿١٠٤﴾‏ وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِن بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ ‎﴿١٠٥﴾‏ إِنَّ فِي هَٰذَا لَبَلَاغًا لِّقَوْمٍ عَابِدِينَ ‎﴿١٠٦﴾‏ وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ ‎﴿١٠٧﴾‏ قُلْ إِنَّمَا يُوحَىٰ إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَٰهُكُمْ إِلَٰهٌ وَاحِدٌ ۖ فَهَلْ أَنتُم مُّسْلِمُونَ ‎﴿١٠٨﴾‏ فَإِن تَوَلَّوْا فَقُلْ آذَنتُكُمْ عَلَىٰ سَوَاءٍ ۖ وَإِنْ أَدْرِي أَقَرِيبٌ أَم بَعِيدٌ مَّا تُوعَدُونَ ‎﴿١٠٩﴾‏ إِنَّهُ يَعْلَمُ الْجَهْرَ مِنَ الْقَوْلِ وَيَعْلَمُ مَا تَكْتُمُونَ ‎﴿١١٠﴾‏ وَإِنْ أَدْرِي لَعَلَّهُ فِتْنَةٌ لَّكُمْ وَمَتَاعٌ إِلَىٰ حِينٍ ‎﴿١١١﴾‏ قَالَ رَبِّ احْكُم بِالْحَقِّ ۗ وَرَبُّنَا الرَّحْمَٰنُ الْمُسْتَعَانُ عَلَىٰ مَا تَصِفُونَ ‎﴿١١٢﴾} صدق الله العظيم [سورة الأنبياء].

    ولا أجد في القُرآن العظيم أنه استغرَق خَلْق كَوكَب السَّماوات والأرض المُجتَمِع المَدكوك وكَوكَب سَقَر شيئًا مِن ثواني الدَّهر؛ كون الله سبحانه خَلَق الكَوكَبين خارِقًا لفيزياء الطَّبيعة؛ كون الله خَلَق الكَوكَبين (وهو ما تسمونه الكوكب النيتروني خَلقَه الله مِن عَدَمٍ، وأقول: مَن عَدَمٍ بِكُن فيكون ولم يَكُن شيئًا مذكورًا مِن قَبْل، ثُمَّ خَلَق على مقربةٍ منه كوكب سَقَر العظيم)، فمن ثم حدث الانفجار الأعظَم بِكُن فيكون ففجَّر كوكبُ سَقَر الكرويّ كوكبَ الرَّتق المستوي الدائريّ فانطلق الانفجار العظيم في كافَّة الاتجاهات، ومن عظيم الانفجار تَجَزَّأ كوكب السَّماوات والأرض الدَّائريّ إلى ذَرَّاتٍ دخانية في أسرع من الضوء مُنتشرًا في كافَّة الاتجاهات الأربعة للفَضاء البَعيد بِما لم تكونوا تحتَسِبون، فمن ثمَّ استخدم الله من بعد ذلك المُعادلات الفيزيائيَّة لتكوين مَلَكوت كواكب السَّماوات السَّبْع العُظمَى وزينتها الصغرى (من الكواكب المُنيرة العاكِسة والنجوم المُضيئة) والتي ليست إلا مجرَّد زينة في تجويف السَّماء الدُّنيا كما سوف نُفَصِّل لكم ذلك إن يشأ الله تفصيلًا، وذلك حتى تستطيع فهمها عقول بَني البَشَر ولكن بعد أن يَمَسّكم مَسّ سَقَر.

    رَبِّ اغفر لي فأنت أعلَم بِما يُوعُون به أنه الحق الذين لا يَعقِلون؛ حتى لو لبثت فيهم طيلة الحياة الدنيا كونهم لم يهتموا بالبحث عن الحقّ الذي خَلَقهم، ولماذا خَلَق كُلُّ ما يشاهدونه بين أيديهم؛ أولئك لم يُعيروا لِرَبّهم أيّ اهتمام ونسوا الله فأنساهم أنفسهم.

    ويا معشر الأنصار، فمتى سوف تعقلون الخَبَر! أنَّكم لفي أُمَمٍ مَغرورين بالعلوم الفيزيائيَّة ونسوا الله الذي وضع علوم الكون الفيزيائيَّة فأرسل الله كوكب سقر ليُشَقلِب لهم علومهم الفيزيائيَّة رأسًا على عقب كونهم بسبب العِلْم ألحَدوا بالله وما زادهم علمهم بصيرةً عن معرفة الله؛ كونهم لم يتفكَّروا في الله الذي خلقهم وخَلَق السَّماوات والأرض ولذلك لم يهدهم الله إليه كون الله الحقّ لا يهدي إلَّا مَن يبحث عن الحقّ ولا يريد غير الحقّ، فأولئك وجب على الله الحقّ أن يهديهم إلى سبيله فَيُبَصِّر قلوبهم بمعرفة عَظَمة الله خالقهم؛ فيخرّون لله ساجِدين، وما خلق الله السَّماوات والأرض وخَلَقهم إلَّا ليبحثوا عنه فيهديهم إليه صراطًا مُستَقيمًا وما خلق الله عباده ليبحث عنهم هو سُبحانه وتعالى عُلوًّا كبيرًا.

    وعلَّمني البيان الحقّ للقرآن الرَّحمنُ الذي خلقني له عبدًا؛ فله أسجُد وله أعبُد، ذلكم الله ربّي وربّكم فاعبدوه هذا صراطٌ مستقيمٌ؛ أن اعبدوا الله ربّي وربّكم لا إله إلا الله وحده لا شريك له ونحن له عابِدون، له دعوة الحقّ في الدُّنيا والآخرة فلا تدعوا مع الله أحدًا لا في الحياة الدُّنيا ولا في الحياة البرزخيَّة ولا في الحياة الخالِدة، واعلموا علم اليقين أن باب دُعاء الله مفتوحٌ خالِدٌ مُخَلَّدٌ إلى ما لا نهاية فلا تيأسوا من رحمة الله أرحَم الرَّاحمين إن كُنتم إياه تعبُدون.

    وعلى كل حالٍ لقد سبقت فتوانا في مَجال دعوة التَّوحيد لله ربِّ العالَمين: ولا ولن يعرف الله إلَّا الذين صدَّقوا أن الله هو حقًّا أرحَم الرَّاحمين في الدُّنيا والآخرة من عبيد النَّعيم الأعظم، ولا ينبغي لهم أن ينتظروا آيات الله التي سوف يؤيِّد بها عَبده المهديّ ناصر محمد اليمانيّ كمثل آية الطَّامة الكُبرى (كوكب سَقَر)، وأُكرر وأذكّر وأُحذِّر كافة الأنصار مِن الذين آتاهم الله حقيقة اسمه الأعظَم فعلموا عِلْم اليقين حقيقة نعيم رضوان الرَّحمن فاتَّخذوا عِند الرَّحمن عَهدًا (أن لا يَرضوا حتى يَرضى)، وأُكَرِّر وأُذِكِّر وأُحَذِّرهم بأن لا ينتظروا لكافَّة آيات الله لا في الدُّنيا ولا في الآخِرة لتزيدهم يقينًا، فماذا بعد معرفة أعظَم وأكبَر آية في الكتاب على الإطلاق (النعيم الأعظم في رضوان نفس ربهم)؟! فلا تُوجد في الكتاب آية هي أكبر من حقيقة اسم الله الأعظم، فليحذَروا حتى لا يُذهِب الله يقينه من قلوبهم؛ فلا توجد آيةٌ في الكتاب هي أكبر من حقيقة اسم الله الأعظم فلا يرضوا يوم لقائه بنعيم جنته حتى تَرضى نفسه ويذهَب حُزنه؛ فليحذَروا من انتظار الآيات لتزيدهم يقينًا؛ بل لتزيدهم نصرًا من الله على أعداء رضوان نفسه من عباده، ولا يحاجّون الله بإنقاذ قومٍ مُصرِّين على كفرهم وعنادهم واستكبارهم، والله أعلم بما في أنفس عباده، فلا تُؤَخِّروا الظّهور فتفتنوا أنفسكم، فلا يجوز لكم الاستغفار للكُفَّار مع إصرارهم على كُفرهم حتى يذوقوا وبال أمرهم فيهتدون كونهم رفضوا استخدام عقولهم، ولكن الله سوف يُصحي عقولهم بِحَرّ كَوكَب سَقَر والذي سوف يرفعه إلى 151 درجة؛ فسُرعان ما يفرون إلى ربّهم ليغفَر ذنوبهم ويكشف عنهم عذابه ليتَّبعوا داعي الحقّ من ربهم، وأما الذين استحَبّوا العمَى عن الهُدي فما ظلمهم الله ولكن أنفسهم يظلمون، ومن كان في هذه أعمى عن مَعرفة الله أنه حقًّا أرحم الراحمين فهو في الآخرة أعمَى عن معرفة الله الرَّحمن الرَّحيم وأضَلّ سبيلًا، أو الذين يدعون الله حين الضَّرر وتَقَطُّع الأسباب فأجابهم وكشف ما بهِم من ضُرٍّ ثم ينسون ويعودون للشرك بالله وما ضلالهم إلَّا على أنفسهم. فلتسألوا الله التَّثبيت، واعلموا أن الله يحول بين المَرْء وقلبه تصديقًا لقول الله تعالى: {وَإِذَا مَسَّكُمُ الضُّرُّ فِي الْبَحْرِ ضَلَّ مَن تَدْعُونَ إِلَّا إِيَّاهُ ۖ فَلَمَّا نَجَّاكُمْ إِلَى الْبَرِّ أَعْرَضْتُمْ ۚ وَكَانَ الْإِنسَانُ كَفُورًا ‎﴿٦٧﴾‏ أَفَأَمِنتُمْ أَن يَخْسِفَ بِكُمْ جَانِبَ الْبَرِّ أَوْ يُرْسِلَ عَلَيْكُمْ حَاصِبًا ثُمَّ لَا تَجِدُوا لَكُمْ وَكِيلًا ‎﴿٦٨﴾‏ أَمْ أَمِنتُمْ أَن يُعِيدَكُمْ فِيهِ تَارَةً أُخْرَىٰ فَيُرْسِلَ عَلَيْكُمْ قَاصِفًا مِّنَ الرِّيحِ فَيُغْرِقَكُم بِمَا كَفَرْتُمْ ۙ ثُمَّ لَا تَجِدُوا لَكُمْ عَلَيْنَا بِهِ تَبِيعًا ‎﴿٦٩﴾‏ ۞ وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَىٰ كَثِيرٍ مِّمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلًا ‎﴿٧٠﴾‏ يَوْمَ نَدْعُو كُلَّ أُنَاسٍ بِإِمَامِهِمْ ۖ فَمَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ فَأُولَٰئِكَ يَقْرَءُونَ كِتَابَهُمْ وَلَا يُظْلَمُونَ فَتِيلًا ‎﴿٧١﴾‏ وَمَن كَانَ فِي هَٰذِهِ أَعْمَىٰ فَهُوَ فِي الْآخِرَةِ أَعْمَىٰ وَأَضَلُّ سَبِيلًا ‎﴿٧٢﴾‏ } صدق الله العظيم [سورة الإسراء].

    وعلى كل حال، ومِن أعظَم الجمال أن تكونوا صادِقين مع الله ومع أنفسكم ومع شعوبكم، فإنَّ الأمر خَطيرٌ وشَرٌّ مُستَطيرٌ على مَن أبَى واستكبَر أن يُصَدِّق بحقيقة اقتراب كوكب العذاب سَقَر من جهة جنوب كَوكَب الأرض، ولذلك السبب العلميّ تم إعدام فصل الشتاء في القُطب الجنوبي مُنذ تسعة أشهر، والقُطب الجنوبي مستمرٌّ في ارتفاع درجات الحرارة الصيفية الحارّة وشتاؤه معدومٌ بسبب اقتراب كَوكَب سَقَر، وشعروا أن فصل شتائهم قد خَطَفه شيءٌ ما عنهم، وشعروا أنهم بعيدون عن فصل الشتاء كل البُعد مُنذ تاريخ: (21 - 06 - 2023 مـ)، وكانوا حينها في أوائل فَصْل الشتاء ولم يشهدوا الشِّتاء في نصف الكُرة الجنوبي إطلاقًا منذُ بداية فَصله في تاريخ: (21 - 06 - 2023 مـ) بسبب دخول نصف الكُرة الجنوبي في مناخ صَيْف سَقَر كما نبَّأناكم مِن قبل؛ كون كَوكَب سَقَر يتهيَّأ للاقتراب من الأرض للمرور عليها من جهة جنوب كوكب الأرض أيْ: من جهة القطب الجنوبي، والسُّؤال الذي يطرح نفسه للعَقْل والمَنطِق: فإذا كان لم يقاوم صَيْفَ سَقَر فَصْلُ شتاء النِّصف الجنوبيّ (رغم أن فصول الشِّتاء البارد مختلفة عن حَرِّ سَقَر بزاوية مائة وثمانين درجة كون الثلوج عَكْس الحرارة تمامًا؛ بل فصول الشِّتاء هي من أشَد الفصول التي تُصارِع حَرّ صَيْف سقر للدِّفاع عن كوكبكم مِن حَرارة سَقَر؛ بل تحاول جاهدة التَّكليف بما أمرها الله أن تدفع الحرارة عن كوكب أرض البَشَر ولكن لا قِبَل لها بمجابهة حَرّ كوكب سقر)؛ والسؤال الذي يطرح نفسه للعَقْل والمَنطِق: فهل من المعقول أن يأتيهم خَريفٌ مُعتَدِلٌ؟! فكيف إذا لم يستطع فصلُ الشتاء الجنوبي والشماليّ أن يجابها صيفَ سَقَر شيئًا فهل مِن المعقول أن يجابه صيفَ سَقَر فَصْلُ الخَريف الضعيف الجاري؟! أفلا تعقلون؟! وبنهاية فصل الخريف الجاري يكون استكمَل أصحاب نِصْف الكُرة الجنوبي اثني عشر شهرًا حرارة متواصلة بدرجات الصيف الحارّ، فهل من المعقول أن يشهد نِصف الكُرة الجنوبي فَصل الشِّتاء البارد في نهاية الخريف بتاريخ: (21 - 06 - 2024 مـ)؟! إلَّا في حالة واحدة إذا كان لا وجود لكَوكَب سَقَر الذي يُحَذِّر البشر من اقترابه الإمامُ المهديّ ناصر محمد اليمانيّ مُنذ عشرين سنة، فكونوا على أنفسكم من الشاهدين وكفى بالله شهيدًا، والحُكْمُ لله خير الفاصِلين.
    "ربِّ اغفِر وارحَم واحكُم بين عبدك وأعداء رضوان نفسك من عبادك الذين كرهوا دعوة الحَق من رَبّهم وأنت أسرَع الحاسِبين وخَير الفاصلين وخَير الفاتحين، وافتح بين عبدك وأعداء نعيم رضوان نفسك من عبادك لا مُبَدِّل لكلماتك سُبحانك وأنت خيرُ الفاصِلين".

    فَلَكَم حَذَّرت وأنذَرت العالَمين بأن الله (بايرفع الحرارة إلى 151 درجة في صيفكم هذا 1445 هجريًّا) والذي ينتهي بشهر مُحرَّم الرابع الذي قبل (صَفَر)؛ ذلكم الشهر الثاني عَشر في السنة القمريّة؛ ذلكم الشهر الثاني عشر الذي تختم به السنة القمريّة بشهر محرّم الرابع، ولا أجد في كتاب الله القرآن العظيم أن العام القَمَريّ يبدأ بالشَّهر الحرام؛ بل يختم بالأشهر الحُرُم متتاليات، والشَّهر الحرام بالشهر الحرام في مُحكَم القرآن العظيم؛ مُتتاليات مُتَّصِلات تبدأ من شهر شوال وتنتهي بشهر مُحَرَّم الرابع في السنة القمرية فهو الشهر الثاني عَشر والذي ينتهي بتاريخ ثلاثين مُحَرّم (الشهر الرَّابع من الأشهر الحُرم والثاني عشر من أشهر السنة القمريّة) كما فصلنا لَكُم من قبل تفصيلًا، فتلك حجةٌ لي أو عَلَيّ، وأقول: رَبِّ اغفر لي فأنت أعلم بِما يُوعُون به الذين لا يُريدون أن يُصَدِّقوا داعي الحقّ من ربهم إلَّا بعذاب أليمٍ في عامكم هذا (2024 مـ) الموافق (1445 قمريَّة) مِمَّا تعدون في خِضَم العام القمريّ الواحد في خِضَمّ الدعوة المهدية العالميَّة، وها أنتم سوف تشعرون بِحَرِّها الشَّديد في العام الجاري بعد دعوة طال أمدها عشرين سنة، فَلَكَم نصحَت لَكُم ولكن لا تُحِبّون النَّاصحين.

    "رَبِّ افتح بين عبادك وأعداء رضوان نفسك على عبادك فيما كانوا فيه يَختَلِفون وأنت خَيْر الفاتِحين".

    وسلامٌ على المُرسَلين والحَمدُ للهِ ربِّ العالَمين.
    أخو بني آدم من حواء وآدم الإمام المهديّ؛ ناصِر مُحَمَّد اليمانيّ.
    ______________
    اضغط هنا لقراءة البيان المقتبس..

  3. افتراضي

    اقتباس المشاركة :
    الأشهر الحُرُم متتاليات، والشَّهر الحرام بالشهر الحرام في مُحكَم القرآن العظيم؛ مُتتاليات مُتَّصِلات تبدأ من شهر شوال وتنتهي بشهر مُحَرَّم الرابع في السنة القمرية فهو الشهر الثاني عَشر
    انتهى الاقتباس
    الرابط: https://albushra-islamia.net/showthread.php?p=450950

    نفهم من بيانات الامام الاخيره ان رجب ليس من الاشهر الحرم

  4. افتراضي

    اقتباس المشاركة :
    وأوشَكَت إسرائيل أن تَفقِد جيشها فتنهار، ولسَوف يبسط السِّجاد البيت الأبيض بَيْت الظُّلم الأمَميّ العالَميّ وَهُم مِن الصَّاغرين، فَليأذَنوا بحربٍ كَونيَّة جَويَّة وبَرِّيَّة وبَحريَّة ليعلَموا أنَّ القُوة لله جميعًا، ويُحَذِّركم الله غَضَب نفسه، ولسوف تَعلَمون يا جوزيف بايدن ماذا سيفعَل الله رَبّ العالَمين؛ فاستعدّوا لِحَرْب الله إن كُنتم قادِرين
    انتهى الاقتباس
    الرابط: https://albushra-islamia.net/showthread.php?p=449854


    صدق خليفة الله وبالحق نطق


    عاجل | القناة 12 الإسرائيلية:
    - وحدات احتياط بالجيش بدأت البحث عن متطوعين للقتال بغزة عبر إعلانات بمجموعات واتس أب
    - إعلانات البحث عن متطوعين للجيش تأتي في ظل نقص حاد بالجنود في وحدات الاحتياط
    - جنود في وحدات الاحتياط بغزة والشمال عبروا عن صعوبة الحفاظ على قوتهم طيلة هذا الوقت
    https://www.facebook.com/10006781306...MkLzl/?app=fbl
    مَا قِيمَةُ الحَسَنَاتِ حِينَ ألُمُّهــــا
    إن كان حُبُّكَ يا إلهي سَبَـــــانِي
    مَا قِيمَةُ الجَنّہ ومَا مِقْدارهَــــــا
    إن كُنتُ مِن شَوقِي إليگ أُعَـانِي
    ياحَسْرةً بــــاتَتْ تُؤَرِّقُ مَضجَعِي
    لااا، لَن تزُولَ بِغَيرِ ما رِضــــوَانِ
    آهٍ مِنَ الآهَـــــــاتِ حِينَ تَـزُورُنِي
    ويَذُوبُ قَلبِي في هَوى الرَّحمَـانِ
    تَشتَــاقُ رُوحِي للنَّعِيـــمِ الأعظَمِ
    فَتَـــزُورُنِي العَبرَاتُ كالطُّوفــــانِ
    گيفَ السَّبِيلُ إلى نَعِيــــمِگ دُلَّـني
    يَا مَن بِهِ القلبُ اكتَفَى فَكَفَــــانِـي

  5. rose

    سبحان الله العظيم
    سبحان الله أسرع الحاسبين
    سبحان الله أحسن الخالفين

    اقتباس المشاركة 5051 من موضوع خطاب المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني إلى بوش الأصغر ..

    - 1 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    07 - 11 - 1428 هـ
    16 - 11 - 2007 مـ
    12:26 صباحاً
    ـــــــــــــــــــ



    خطاب المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني إلى بوش الأصغر ..

    بسم الله الرحمن الرحيم
    من المهديّ المنتظَر خليفة الله في الأرض المُعتصم بالقُرآن العظيم الهادي به إلى الصراط المُستقيم الإمام ناصر محمد اليماني إلى بوش الأصغر وإلى جميع قادات البشر وشعوبهم أجمعين، وسلامٌ على المُرسلين ومن تبِعهم بإحسانٍ إلى يوم الدين والحمدُ لله ربّ العالمين، ثم أما بعد..

    يا بوش الأصغر ويا جميع قادات البشر ويا معشر البشر أجمعين، إنّني أنا المهديّ المنتظَر فكم أكرر وكم أُحذّر لقد أدركت الشمس القمر تكراراً ومراراً تصديقاً لأشراط الساعة الكُبرى من تأثيرات اقتراب الكوكب العاشر للمجموعة الشمسيّة أسفل الأراضين السبع من بعد أرضكم وسوف يجعل الله عاليها الكوكب العاشر الذي كان بسافلها فيمطر على الأرض حجارةً من سجيلٍ منضودٍ مسوّمةً مقاومةَ الاحتكاك لغلاف أرضكم الجوي فيعكس دوران الأرض فتطلع الشمس من مغربها وأنتم في غفلةٍ معرضون عن داعي الحقّ المهديّ المنتظَر ناصر الدين الإسلامي الحنيف الذي جاء به إبراهيم وموسى وعيسى ومحمد رسول الله صلى الله عليهم أجمعين وسلم تسليماً الإمام ناصر محمد اليماني.

    يا أيها الناس، لقد انتهت دُنياكم وجاءت آخرتكم واقترب حسابكم وأنتم في غفلةٍ معرضون، وتجهلون قدري ولا تحيطون بأسمائي التي جعل الله فيهم سرّ خبري وعنوان أمري؛
    (عبد النعيم الأعظم ناصر محمد اليماني)، وأقسم بالله العلي العظيم بأنّي لا أريدُكم أن تكونوا ساذجين فتُصدِّقوني بغير علمٍ ولا هُدًى ولا كتابٍ مُنيرٍ، وقد بعثني الله بحقائق آيات التصديق بالمعجزة الكُبرى البيان الحقّ للقُرآن العظيم على الواقع الحقيقي بالعلم والمنطق يُدركه أفراد الثورات العلميّة منكم والمُثقفون والدّارسون. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَلِنُبَيِّنَهُ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ} صدق الله العظيم [105:الأنعام].

    ويا بوش الأصغر، لقد اطَّلع المهديّ المنتظَر في جهاز الأخبار (الإنترنت العالميّة) بأنك تأمر بتكوين لجنة مشتركة من المسلمين والنصارى فتطلب منهم أن يُزوِّدوك بمعلومات عن الإمام المنتظَر أي المهديّ المنتظَر فإن كنتَ باحثاً عن الحقيقة وتريد الحقّ فحقَّ على الله أن يهديك إلى الحقّ. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا} صدق الله العظيم [69:العنكبوت].

    ولسوف أزوِّدك بالمعلومات الحقّ عن المهديّ المنتظَر كوني المهديّ المنتظَر الحقّ الحقيقي الذي لا يقول على الله ورسوله غير الحقّ، وعليك أن تعلم بأنّه سبق ظهوري مهديّين كاذبين اعترتهم مسوس الشياطين فوسوستْ لهم بغير الحق فيدَّعي كُل واحد منهم أنّهُ المهديّ المنتظَر بغير علمٍ ولا هُدًى ولا كتاب مُنير، وذلك مكر من الشياطين حتى إذا جاء المهديّ المنتظَر فلا يُصدِّقُه النّاس ويقولون كل يوم يظهر لنا مُدَّعي أنّه المهديّ المنتظَر ثم يتبيّن لنا أنّه مريضٌ ومن ثم يصفون المهديّ المنتظَر الحقّ إذ جاءهم ويقولون أنّه معتوهٌ بل وينصحوه أن يعرض نفسه على طبيب نفساني ولو تدبّروا خطاباتي لتبيّن لهم ما كان ذلك منطق مريض ولا ساحر ولا كاهن ولا منجم بل يتكلم بمنطق القرآن العظيم.

    ولسوف أبيّن لك كيف تستطيع أن تعلم أيُّهم المهديّ المنتظَر الحقّ فلكُل دعوى بُرهان، ومن أيَّده بسلطان العلم من القرآن فهو المهديّ المنتظَر ولا أقصد سُلطان العلم بالتفقه في الدين فحسب بل سُلطان العلم ومنطق الفيزياء الكونية فيبيّن حقائق آيات القرآن العظيم الكونية، ولكُل صانع حكيم كتلوج يُبيّن تفاصيل صُنعه ولأن الله هو من صنع هذا الكون العظيم قد جعل في كتابه القرآن العظيم تفاصيل دقيقة عن صنع الله الذي أتقن كُل شيء، فإن وجدت ما يقوله ناصر اليماني المُتحدث بحديث الله من القرآن العظيم حقّ على الواقع الحقيقي بالعلم والمنطق فقد صدق الله وصدق محمد رسول الله وصدق ناصر محمد اليماني، فلا أريدك يا بوش الأصغر أن تكون ساذجاً فتُصدِّق أنّي المهديّ المنتظَر مالم تجد حقيقة القُرآن المُتكلم به ناصر اليماني حقاً على الواقع الحقيقي بلا شك أو ريب بالعلم والمنطق الحق 1+1=2 وذلك بيني وبينك يا فخامة الرئيس المُحترم بوش الأصغر، فإن صدَّقتَ غفر الله لك فسادك في الأرض وغفر لك جميع ذنوبك وهداك صراطاً ــــــــ مُستقيماً ويزيدك عزّاً إلى عزِّك ويؤتيك من لدُنه أجراً عظيما؛ أجرك وأجر من تبِعك في التّصديق بأمري من العالمين.

    وأنا المهديّ المنتظَر أقول لك يا بوش الأصغر قولاً ليِّنا بكُل أدبٍ واحترامٍ: أسلِمْ تَسلَمْ من بأس الله الشديد، وسبق وأن بيّنتُ لك في خطابي الخاص لك يا بوش الأصغر والشامل للبشر والذي جعلته بعنوان:
    [الكوكب العاشر آية اليماني المنتظر يابوش الأصغر فإن وجدتَ جميعَ ماجاء في خطاب البيان الحقّ للقرآن على الواقع الحقيقي وأنَّ الأرض مركز الكون وأنَّ بيت الله المعظم قبلة الأمم والذي تحجّ إليه الأمم تعبيراً لزيارة ربِّهم قد جعل الله مكان بيته المعظّم في نُقطة مركز المركز لكونه العظيم. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَإِذْ بَوَّأْنَا لِإِبْرَاهِيمَ مَكَانَ الْبَيْتِ أَن لَّا تُشْرِكْ بِي شَيْئاً وَطَهِّرْ بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ} صدق الله العظيم [26:الحج].

    ولأنّ هذا البيت هو أول بيت وضع للناس الذي ببَكّة في مكة المُكرمة لذلك جعله الله في نقطة المركز لكونه العظيم. وقال الله تعالى:
    {إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكاً وَهُدًى لِّلْعَالَمِينَ (96) فِيهِ آيَاتٌ بَيِّـنَاتٌ مَّقَامُ إِبْرَاهِيمَ وَمَن دَخَلَهُ كَانَ آمِناً وَلِلّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ الله غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ (97)} صدق الله العظيم [آل عمران].

    ويا بوش الأصغر، إنّي أنا المهديّ المنتظَر أوجّه لك سؤالاً وأريد الإجابة عليه عاجلاً غير آجل، ومضمون سؤالي: هل وجدتَ من بعد هذه الأرض التي يعيش عليها بوش الأصغر والمهديّ المنتظَر وجميع البشر هل وجدتَ من بعدها سبعة أراضين طِباقاً تصديقاً لحقيقة هذا القرآن العظيم؟ فلقد جعل الله في ذلك مُعجزةَ التّصديق لهذا القُرآن العظيم الذي أنزله الله إلى عبده ورسوله محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، فإن وجدتّ بأنّه حقاً من بعد أرض البحر والشجر والبشر سبعة أراضين طباقاً بلا شكّ أو ريب فقد صدق الله ورسوله وخليفته الإمام ناصر محمد اليماني.

    ويا بوش الأصغر، ليس تركيزي على هذا السؤال من ذات نفسي؛ بل لأنّ الله قد جعل في ذلك معجزة التصديق. لذلك قال الله تعالى:
    {لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْماً‏} صدق الله العظيم [الطلاق:12].

    ولماذا قال الله هذا القول ؟ وذلك لأنكم سوف تجدون أنه حقاً من بعد هذه الأرض سبعة أراضين وأن جميع الأمم التي من قبلنا لا تحيط بعلم الكوكب العاشر وذلك لأنّه لم يتمّ اكتشافه ورؤيته إلا عام 2005م، وإليك الآية كاملة. قال الله تعالى:
    {اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ يَتَنَزَّلُ الْأَمْرُ بَيْنَهُنَّ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْماً (12)} صدق الله العظيم [الطلاق].

    وإني لأرى في هذه الآية سرّ التصديق منكم سواءً سوف تعلنون التصديق أو تخفونه تكبراً على الحقّ بعد ما تبيّن لكم أنّهُ الحقّ، وذلك لأنّ معنى قوله تعالى:
    {لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْماً} صدق الله العظيم؛ بمعنى أنّه سوف يتبيّن لكم: {أَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْماً} وأنه لم يعلم بذلك محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وسلم ومايدريه بذلك ثم يتبيّن لكم أنّه حقاً تلقّى القُرآن من لدُن حكيم عليم الذي علم أن من بعد أرضنا التي نعيش عليها سبعة أراضين طباقاً.

    ويا عجبي من عُلماء المسلمين وأمّة الإسلام الذين لا يوقنون بأمري برغم أنّهم يؤمنون بالقرآن العظيم! وهذه الآية التي جعل الله فيها سرّ التصديق قد جعلها الله من الآيات المُحكمات الواضحات البيِّنات؛ بل لا تحتاج إلى تأويلٍ وذلك لأنها واضحةٌ وضوح الشمس في السماء، وإنّما تحتاج للتطبيق للتصديق هل حقاً من بعد هذه الأرض التي نعيش عليها سبعة أراضين؟ ومن ثم تعلمون أنّ هذا القرآن من عند الذي أحاط بكل شيء علماً.

    وهذا بالنسبة للذين لا يزالون كافرين بالقرآن من قبل أن يتبيّن لهم ذلك ولكنّه لم يصدّقني بعد المُسلمون المؤمنون بهذا القرآن العظيم لذلك سوف يشمل العذاب جميع قرى البشريّة بما فيها قُرى المسلمين برغم أنّهم مسلمون مؤمنون بهذا القرآن العظيم ومن ثم لا يوقنون بشأن الإمام المنتظر ناصر محمد اليماني والذي لا يكلِّمهم إلا بحديث الله من القُرآن العظيم فلم يعجبهم ذلك كما لم يُعجب الكفار بذلك، إذاً وما الفرق بينهم وبين الكفار بهذا القرآن العظيم، ومن أجل ذلك أُبشِّرهم بعذابٍ أليم، ولربما يود أحدهم أن يقاطعني من المُسلمين فيقول:و"كيف علمتَ أنّ الله سوف يعذِّب المسلمين مع الكافرين بالقرآن العظيم؟:". ومن ثم أردّ عليه وأقول:هل تعيش في قريةٍ في الأرض؟ وسوف يقول: "بلى"، ومن ثم أقول له: إنّي أجد العذاب سوف يغشى حتى قرية مكة المكرمة وجميع قُرى المسلمين وجميع قُرى الكُفار بهذا القُرآن العظيم. وقال الله تعالى:
    {وَإِن مِّن قَرْيَةٍ إِلَّا نَحْنُ مُهْلِكُوهَا قَبْلَ يَوْمِ الْقِيَامَةِ أَوْ مُعَذِّبُوهَا عَذَابًا شَدِيدًا ۚ كَانَ ذَٰلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا ﴿58﴾ وَمَا مَنَعَنَا أَن نُّرْسِلَ بِالْآيَاتِ إِلَّا أَن كَذَّبَ بِهَا الْأَوَّلُونَ ۚ وَآتَيْنَا ثَمُودَ النَّاقَةَ مُبْصِرَةً فَظَلَمُوا بِهَا ۚ وَمَا نُرْسِلُ بِالْآيَاتِ إِلَّا تَخْوِيفًا ﴿59﴾} صدق الله العظيم [الإسراء].

    إذاً يا معشر المسلمين إنّكم المعذبون وغيركم الهالكون، بل سوف يُعذبكم عذاباً شديداً بسبب عدم يقينكم بحقائق آيات ربكم التي أبيّنها لكم على الواقع الحقيقي وبرغم أنكم تجدون ما أقوله حقاً على الواقع الحقيقي ومن ثم لا توقنون ومن ثم أنظرتُم إيمانَكم بشأني حتى تروا هل سوف يُصدِقني الله بما أحذّركم به من بأسٍ شديدٍ من لدنه ومن ثم تُصدِّقوا! إذاً يا معشرالمسلمين وما الفرق بينكم وبين الكفار الذين:
    {قَالُواْ اللَّهُمَّ إِن كَانَ هَـذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِندِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِّنَ السَّمَاءِ} [الأنفال:32].

    أم إنّكم لا ترون أنّكم منتظرون ذلك حتى تصدقوا؟ بل وتالله لو أقول لكم يا معشر المُسلمين والناس أجمعين اعلموا علم اليقين بأنّ العذاب وطلوع الشمس من مغربها سوف يكون: بعد مُضي ألف ساعة بدءًا من ليلة السبت غرّة ذي القعدة فلكياً 1428هـ لانتظرتم وأنظرتم إيمانكم بشأني والاعتراف بأمري حتى تنقضي الألف ساعة ومن ثم تنظرون هل أصدقني ربي أم لا! أفلا ترون أنكم كالأنعام بل إنكم أضل سبيلا؟ إذ كيف تؤمنون بهذا القرآن العظيم والذي أتحدَّاكم بتأويله الحقّ ومن ثم ألجمكم إلجاماً؛ يا مَنْ مِنَ الذين اطّلعوا على أمري ومن ثم لا ينكرون تأويلي الحقّ ولا يكذِّبوني ذلك لأنهم لا يوقنون بأنّي حقاً المهديّ المنتظَر ومن ثم ينتظرون حتى تنقضي الألف ساعة فينظرون هل أصدقني ربي وعده بالحقّ أم لا؟ فلبئس ما يأمركم به إيمانكم، وتالله لا فرق بينكم وبين الذين قالوا يوم تنزيله:
    {اللَّهُمَّ إِن كَانَ هَـذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِندِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِّنَ السَّمَاءِ} [الأنفال:32].

    وها أنتم يا معشر المسلمين تقولون ذلك يوم تأويله، وإن لم تنطق به ألسنتكم يا من تنظِرون إيمانكم بشأني حتى ترَوا هل يهلّ عليكم الكوكب العاشر فيمطر عليكم حجارةً من سجيلٍ منضودٍ مسوّمةٍ عند ربك وما هي من الظالمين ببعيد.

    أم لماذا لا تعترفون بشأني وماذا تنتظرون؟ فاسألوا أنفسكم تجدون بأنكم حقاً مُنتظِرون؛ هل الكوكب العاشر حقيقةٌ أم خيالٌ؟ وهل سيأتي حقاً فتطلع الشمس من مغربها؟ ومن ثم أقول لكم: ومنذ متى نفع أهل القرى إيمانهم حين يرون العذاب الأليم سُنَّة الله في الذين خَلوا ولن تجد لسنة الله تحويلاً إلا قوم يونس، وذلك لأنّهم استطاعوا أن يغيّروا قدر الله المقدور في الكتاب المسطور وذلك لأنّهم سألوا ربَّهم بالعهد الذي كتبه على نفسه، وكتب ربكم على نفسه الرحمة فاسألوه بحقّ رحمته التي كتب على نفسه، فليقل كُل من اطَّلع على أمري:
    [ اللهم إنّي أسألُك بحقِّ لا إلهَ إلا أنت وبحقّ رحمتكَ التي كتبتَ على نفسكَ وبحقّ عظيم نعيم رضوان نفسكَ إنْ كان ناصرُ محمدٍ اليمانيّ هو حقاً المهديّ المنتظَر أن تجعلني من السابقين بالإيمان بشأنه والمعترفين بخلافته ومن المُطيعين بأمره سجوداً لك يا أرحم الراحمين ].

    وأقسم بالله العلي العظيم ما قال ذلك أحدٌ وهو مخلصٌ بدعوته وهو يتألم خشية أن يكون ناصر اليماني هو المهديّ المنتظَر وهو كافرٌ بأمره إلا حقّ على الله أن يهديه إلى الحقّ فيجعله من الموقنين بشأني في زمن الحوار من قبل الظهور فلا يزداد يقينه من بعد الظهور شيئاً، وذلك لأنّ اليقين قد بلغ مُنتهاه بالعلم والسلطان من القرآن العظيم.

    ولا يستوي الذين سوف يصدّقونني بعد أن يعذِّبهم الله عذاباً أليماً في ليلة الظهور من الذين صدّقوني بالبيان للقرآن من قبل الظهور؛ بل إنّ الفرق جداً عظيمٌ كالعبد الذي يُقرعُ بالعصى ليطيع الأمر والحرّ الذي تكفيه الإشارة، واللبيب بالإشارة يفهم.

    اللهم قد بلغت اللهم فاشهد، فبأي حديثٍ بعده تؤمنون يا معشر المسلمين ويا معشر الكافرين؟ فحتى لو رأيتم الهلال ليلة الإثنين وكانت غرّة ذي الحجّة 1428هـ الإثنين فلا أمل في إيمانكم يا معشر علماء الفلك المسلمين الذين يعلمون علم اليقين أنّهُ من المُستحيل رؤية هلال رمضان 1426هـ ليلة الثلاثاء بعد غروب شمس الإثنين وهم يعلمون أنّ ذلك مُستحيل بعلم الفيزياء الفلكيّة الدقيقة جداً جداً لحركة الشمس والقمر وقد بيّنا لهم بأنّ سبب ذلك لأنّ الهلال كان وقت ميلاده فجر الإثنين فاجتمعت الشمس بالقمر وقت الظهيرة وقد هو هلال ومن ثم تسنّى لأهل الرؤية رؤية هلال رمضان 1426هـ بعد غروب شمس الإثنين، وما اتَّخذتم الأمر إلا هزواً وقلتم تُخيّل للشهود هلالاً ليس موجوداً في الأفق.

    ومن ثم أيَّدني الله بآيةٍ أخرى لعلكم تتذكرون، وأنّ ذلك ليس خيالاً فأدركت الشمس القمر مرةً أخرى في هلال رمضان 1427هـ، فإذا أنتم تزدادون عتواً ونفوراً فتقولون: "إنّما صام من صام السبت لرؤية عطارد". وقاتلكم الله فأين عطارد وأين القمر؟
    ومن ثم أيّدني الله بآيةٍ أخرى لعلكم تعقلون، فأدركت الشمس القمر في هلال ذي الحجّة 1427هـ فلم يحدث لكم ياعلماء الفلك ذكراً، فتقولون إذاً حقاً أدركت الشمس القمر إحدى شروط الساعة الكبر فكان لحظة ميلاد الهلال سابقة للاجتماع فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال وتعترفون بالحق فأنتم تعلمون والمهديّ المنتظَر يعلم أن ذلك من المُستحيل نظراً للعمر القصير وقد بيّنّا لكم السبب العلمي لعلكم تعقلون قبل أن تفتقدوا مصداقية علمِكم الحق لدى الشعوب ولكنّكم أبيْتُم يا معشر علماء الفلك الاعتراف بآية الظهور للمهدي المنتظر برغم أنّكم في دهشة من هذه الأحداث الفلكيّة.

    ومن ثم جاء الإدراك بالسبق في هلال رمضان 1428هـ فغاب الهلال قبل مغيب الشمس من بعد ميلاده فكيف يولد الهلال ثم يغيب قبل الشمس والمعتاد أن يولد فينفصل عنها شرقاً ولكنّه تلاها وإن غاب قبلها ولكنه تلاها وأنتم تعلمون بأنّ الشمس والقمر يجريان من الشرق إلى الغرب فقد علمتم أنّه تلاها فتقدّمت الشمس عليه شرقاً وهو يتلوها من الغرب ليلة الأربعاء شعبان 1428هـ ولم يحدث لكم ذكرا! ومن ثم قلتم مُستحيل أن يُرى هلال شوال ليلة الجمعة تسعة وعشرون رمضان 1428هـ.

    ومن ثم أيَّدني ربي بآية أخرى لعلكم تفقهون، فأدركت الشمس القمر فكانت لحظة الميلاد قبل الاجتماع ولذلك تمت رؤية الهلال بعد مغيب شمس الخميس ليلة الجمعة فكان عيد الفطر الجمعة 1428هـ، وعندها أخرس الله ألسنتكم فلم تتكلموا ولم تستطيعوا الدفاع عن أنفسكم فسلقكم كثيرٌ من الناس بألسنةٍ حدادٍ فلم تدافعوا على أنفسكم فأصبحتم بُكماً وذهبت مصداقيتكم لدى المثقّفين، ولكن المهديّ المنتظَر هو الوحيد الذي صدَّقكم وأنتم عن أمره مستكبرون، أم أنّكم عن شأنه لا تعلمون؟ بل المهديّ المنتظَر هو الذي يدافع عنكم ويقول لولا أنّ الشمسَ أدركت القمر وكان الميلاد للهلال فجر الإثنين نهاية شعبان 1426هـ ثاني شروط الساعة الكبر لما تسنّتْ رؤية الهلال بعد مغيب شمس الإثنين، وأعلمُ علم اليقين بأنّ ذلك مستحيلٌ علميّاً ولكنّ سبب رؤية الهلال هو لأنّ الشمس أدركت القمر ثاني شروط الساعة الكبرى، فهل من مدَّكر ومفكِّر مُصدَّق فيصدق المهديّ المنتظَر؟

    وها نحن الآن في شهر ذي القعدة 1428هـ وجميع علماء الفلك والشريعة يعلمون أنّ هلال ذي الحجّة يستحيل رؤيته عند غروب شمس الأحد ليلة الإثنين وذلك لأنّه لم يُولد حسب علم الفلك إلا الساعة الثامنة ليلة الإثنين، فكيف يشاهده أهل مكة واليمن وهو ليس موجوداً بالأفق عند غروب شمس الأحد؟ ولا أريد أن أحكم في هلال ذي الحجّة بغير حكم رؤيته الشرعيّة. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {يَسْأَلُونَكَ عَنِ الأهِلَّةِ قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ} صدق الله العظيم [189:البقرة].

    وما أريد قوله: هل إذا أيَّدني ربّي بآية الإدراك الأخير فتمّ ميلاد هلال ذي الحجّة 1428هـ فجر الأحد فانظروا إلى الشرق بعد خروجكم من المسجد لصلاة الفجر لعلّكم ترونه إنْ وُلدَ، ما لم.. لعلكم تشاهدوه بعد غروب شمس الأحد ليلة الإثنين، وما أريد قوله: لئن زادكم الله إنذاراً أخيراً لعلّكم تعقلون يا معشر علماء الفلك المسلمين فإن حدث ذلك ثم لا تعترفون أنّ الشمس أدركت القمر فأقسم بالله لتكونوا يا معشر علماء الفلك من أشدِّ الناس عذاباً نظراً لإنكار الحقّ وأنتم تعلمون. فكيف أنّ المهديّ المنتظَر مُصدِّقٌ لعلمكم بعد أن كذَّبكم الناس وخسرتم مصداقيّتكم ثم لا تعترفون وتصدقون المهديّ المنتظَر وأنّه حقاً أدركت الشمس القمر وكانت لحظة الميلاد قبل الاجتماع فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال؟ ومن ثم لا تجدون تفسيراً علمياً حقاً غير ذلك حتى لو تعمّرتم ترليون عاماً وأنتم تبحثون عن سبب رؤية الأهلّة التي كنتم تستحيلون رؤيتها وتفاجأتم برؤيتها من قبل شهداء الرؤية الشرعيّة.

    يا جميع الباحثين عن الحقيقة، اتّقوا الله وبلِّغوا خطابنا هذا إلى جميع المواقع الفلكيّة لعلهم يفقهون قبل أن يفقدوا مصداقيتهم كُلياً لدى الشعوب، وإنّي أشهد لعلماء الفلك الفيزيائي بأنّ علمهم في جريان الشمس والقمر والأرض في منتهى الدِّقة المتناهية عن الخطأ، ألا ترون بأنّهم يعلِّمونكم متى سوف تخسف الشمس أو القمر بالشهر واليوم والساعة والدقيقة والثانية، وأما سبب ارتباكتهم العلميّة منذ هلال رمضان 1426هـ فقد بيَّنّا للمسلمين وللناس أجمعين أنّه بسبب اختلال القانون الفلكيّ مؤشراً لأحداث الشروط الكبرى للساعة كإنذارات للعالمين لعلهم يتّقون ويخشون عذاب يومٍ عقيمٍ.

    ويا معشر الباحثين عن الحقيقة، بلِّغوا عنّي جميع علمائِكم ومفتيي دياركم وكونوا من النّواب المكرّمين وأرسلوا خطابي هذا إلى بوش الأصغر وإلى جميع قادات البشر وإلى جميع المواقع في الإنترنت العالميّة وانسخوه فوزِّعوه بين الناس معذرةً لكم إلى ربّكم ولعلهم يتقون، وإن كنت كاذباً فعليَّ كذبي.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين..
    إمام العالمين وخليفة الله على الناس أجمعين؛ المُنقذ ناصر محمد اليماني.
    ــــــــــــــــــــ
    اضغط هنا لقراءة البيان المقتبس..

    اقتباس المشاركة 67770 من موضوع المهديّ المنتظَر يدعو البشر إلى النظر في وجه القمر، هل اكتمل البدر ولم ينقضِ من الشهر إلا اثنا عشر يوماً؟ أفلا تبصرون ؟

    [ لمتابعة رابط المشاركـة الأصليَّة للبيـان ]
    https://albushra-islamia.net/showthread.php?p=67762

    الإمام ناصرمحمد اليماني
    12 - ذو الحجة - 1433 هـ

    28 - 10 - 2012 مـ
    05:44 صباحاً
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )
    ـــــــــــــــــــــ


    المهديّ المنتظَر يدعو البشر إلى النظر في وجه القمر، هل اكتمل البدر ولم ينقضِ من الشهر إلا اثنا عشر يوماً؟ أفلا تبصرون ؟

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة الأنبياء والمرسلين وآلهم الطيبين الطاهرين والتابعين لهم بإحسانٍ إلى يوم الدين، أمّا بعد..

    يا معشر البشر، أقسمُ بالله الواحد القهّار نور السماوات والأرض الباطن والظاهر الذي جعلَ الجنَّة لمن شكرَ والنارَ لمن كفر، إنّ الشمس أدركت القمر فوُلِد الهلالُ من قبلِ الكسوف فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال، ذلك مما علَّمني ربي ولعنة الله على من افترى على الله كذباً ما لم ينزِّل الله به من سلطانٍ في محكم القرآن، فاتقوا اللهَ الرحمنَ، إنّما نعلمكم البيان الحقّ للقرآنِ تذكرةً للإنسِ والجانِّ واعلموا أنّ الشمسَ والقمرَ بحسبانٍ وأنّ الشمسَ لا ينبغي لها أنْ تُدرك القمر منذ حركة الدهر والشهر حتى يدْخل البشر في عصر أشراطِ الساعةِ الكُبر، فأَقْسَمَ اللهُ الواحدُ القهّارُ لكم بآيةِ إدراكِ الشمس للقمرِ إذا تلاها، في قول الله تعالى:
    {وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا(1) وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا(2) وَالنَّهَارِ إِذَا جَلَّاهَا(3) وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا(4)} صدق الله العظيم [الشمس].

    برغم أن هلال أول الشهر لا ينبغي له أن يتلو الشمس؛ بمعنى لا ينبغي له أن يولَد من قبل الكسوف فتجتمع به الشمس وقد هو هلال منذ أن خلق الله السماواتِ والأرضَ حتى يدخل الدهر في عصر أشراط الساعة الكبرى ومن ثم تدرك الشمس القمر في أوائل غرر الشهور فيولَد الهلال من قبل الكسوف فتجتمع به الشمس وقد هو هلال فيكون ذلك الحدث سبب انتفاخ الأهلّة في أول الشهر كونها أدركت الشمس القمر في غرّة الشهر وأنتم لا تعلمون، جعلها الله آيةً كونيّة ظاهرةً وباهرةً للناظرين من علماء الأمّة وعامتِهم وإنا لصادقون.

    ويا معشر علماء المسلمين وأمّتهم، أقسم لكم بالله العظيم ربي وربكم منزّل الكتاب وهازم الأحزاب ما قلت لكم إنّ الشمس أدركت القمر من ذات نفسي بقول الظنِّ الذي لا يُغني من الحق شيئاً، ومن أظلمُ ممَّن افترى على الله كذباً وأعوذُ بالله أن أكونَ من الجاهلين، ألا واللهُ الذي لا إلهَ غيرَه إنّ ربي أراني كيف تُدرك الشمس القمر في الملكوت عند الشروق وعند الغروب كوني لم أفهم بادئ الأمر كيف تدرك الشمس القمر فَيولَد الهلال من قبل الكسوف فتجتمع به الشمس وقد هو هلال، فأراني ربي أنّ الهلال إمّا أن يولد بالفجر والشمس إلى الشرق منه فتجتمع به الشمس وقد هو هلال؛ وكذلك أراني كيف يولد الهلال من قبل الاقتران ومن ثم يغرب الهلال قبل غروب الشمس ثم تجتمع به الشمس من بعد ذلك وقد هو هلال.

    ويا أحبتي في الله علماء الفلك الفيزيائيين لا تستهينوا بعلم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني، تالله إني لا أجهل ناموس حركة الشمس والقمر في الكتاب وأعلم إنّ هلال الشهر لا ينبغي له أن يولد من قبل حدوث الاقتران حتى إذا انفصل القمر عن الشمس شرقاً تولَّد هلال النور الجديد، وهكذا منذ أن خلق الله السماوات والأرض لا الشمس ينبغي لها أن تدرك القمر ولا الليل سابق النهار فتطلع الشمس من مغربها حتى يدخل البشر في عصر أشراط الساعة الكبرى، وأنا المهديّ المنتظَر أحد أشراط الساعة الكبرى وبعث الله معي آيةً كونيّة في الشمس والقمر فتلاها ولم يحط بها سوى المهديّ المنتظَر، ولذلك وجدتم كافة علماء الفلك في البشر جميعهم يستحيلون رؤية هلال ذي الحجّة لعام 1433 بعد غروب شمس الإثنين ليلة الثلاثاء فقالوا جميعاً بلسانٍ واحدٍ موحدٍ: "كيف يُرى الهلال وقد غرب جرم القمر قبل غروب شمس الإثنين عند دخول ليلة الثلاثاء؟ بل لا بد من إتمام ذي القعدة ثلاثون يوماً". ومن ثمّ يردّ عليهم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول:" يا معشر علماء الفلك إنكم لتصفون الإمام المهديّ بالجهل وسوف أثبت لكم أنّي أعلم من الله ما لا تعلمون وأنكم أنتم الجاهلون أو أخذتكم العزّة بالإثم بعد إقامة الحجّة عليكم بالحق".

    وربّما يودّ أحد علماء الفلك وهو الدكتور زكي بن عبدالرحمن المصطفى -مساعد المشرف على معهد بحوث الفلك والجيوفيزياء، رئيس قسم الفلك بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية- أن يقول: "يا ناصر محمد اليماني، نحن معشر علماء الفلك الفيزيائيين في العلوم الكونيّة نعلم بالعلم الدقيق عن حركة الشمس والقمر والأرض ولذلك نعلمكم بمواعيد الخسوف والكسوف باليوم؛ بل بالساعة؛ بل بالدقيقة؛ بل بالثانية بدقةٍ متناهيةٍ عن الخطأ، ولم نُخطئ بموعد خسوفٍ قمريٍّ ولا كسوف شمسيٍّ على مدار السنين". ومن ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: ولكنك أخطأت يا زكي بن عبد الرحمن في تاريخ أول خسوف القمر بعد الإدراك في أول الشهر وحسب علمكم إنّ الخسوف القمريّ لا يحدث إلا في ليلةٍ الإبدار أي ليلة النصف، ولكنك يا زكي تفاجأت بخسوف القمر يأتي قبل ليلة النصف بمنزلةٍ كاملةٍ، ولا لوم عليك يا زكي كونك لم تعلم إنّ الشمس أدركت القمر في غرّة شهر رمضان لعام 1425 وتفاجأت بما لم تكن تحسب، ولم أفترِ عليك يا زكي بغير الحقّ وقد نزل إعلانك في جريدة الرياض فلا يزال إعلانكم في جريدة الرياض شاهداً عليكم إلى هذه الساعة، وكان إعلانكم إنّ خسوف القمر سوف يحدث فجر الجمعة منتصف رمضان لعام 1425 ولن ألومك على ذلك ومنطقُك منطق الحقّ كونه حسب علمك من قبل دخول البشر في عصر أشراط الساعة الكبرى ولكنه اختلف عليك الأمر بسبب إنّ الشمس أدركت القمر فتلاها في أول الشهر فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال وأنتم لا تعلمون ولذلك تفاجأت يا زكي بخسوف القمر يحدث فجر الخميس وليس فجر الجمعة حسب إعلانك في جريدة الرياض وبيان إعلانك شاهد عليك ولم نفترِ عليك بغير الحقّ.

    وفيما يلي بيان الدكتور زكي بن عبدالرحمن المصطفى مساعد المشرف على معهد بحوث الفلك والجيوفيزياء، رئيس قسم الفلك بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، في جريدة الرياض على الرابط التالي: وأرجو من الوصابي أو غيره من الأنصار السابقين الأخيار أن يقوم بتصوير بيانه عاجلاً كما هو في جريدة الرياض على الرابط التالي من قبل أن يُذهبوه:

    وكذلك على الرابط التالي:
    http://www.hyil.com/vb/hail40055/


    وفيما يلي بيان الدكتور زكي بن عبد الرحمن المصطفى مساعد المشرف على معهد بحوث الفلك والجيوفيزياء، رئيس قسم الفلك بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، في جريدة الرياض
    اقتباس المشاركة :
    الثلاثاء 21 شعبان 1425العدد 13255 السنة 40
    كسوف جزئي للشمس في 30 شعبان وخسوف كلي للقمر في 15رمضان

    حدث بمشيئة الله تعالى فجر الخميس 30شعبان 1425ه، الموافق 14أكتوبر 2004م كسوف جزئي للشمس، لا يمكن مشاهدته في المملكة العربية السعودية، حيث يشاهد في أجزاء من الصين واليابان والكوريتين والاسكا.
    وأوضح الدكتور زكي بن عبدالرحمن المصطفى مساعد المشرف على معهد بحوث الفلك والجيوفيزياء، رئيس قسم الفلك بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، أنه وفقاً لذلك فإن شهر شعبان لهذا العام سيتم بإذن الله ثلاثين يوماً، وذلك كون الكسوف يحدث بعد مغيب الشمس من يوم 29شعبان وبالتالي تستحيل رؤية الهلال ذلك اليوم ومن المعروف أن كسوف الشمس يعتبر اقترانا مشاهدا للقمر.
    واستند الدكتور زكي في حديثه إلى فتوى سماحة الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى حيث قال: (إذا وقع كسوف الشمس بعد غروبها في أي مكان من الأرض فإنه يتعذر أن يكون في اليوم التالي أول شهر جديد وذلك لأنه من المعلوم عند المحققين من أهل العلم شرعاً وأهل الخبرة حسا ان سبب كسوف الشمس الحسي حيلولة القمر بينها وبين الأرض ومن المعلوم عند العامة والخاصة أن دخول الشهر لا يكون إلا حيث يرى الهلال بعد غروب الشمس متأخراً عنها فإذا كان كذلك فإنه لا يمكن أن يحكم بدخول الشهر في الليلة التي يقع فيها كسوف الشمس والقمر.. قال الله تعالى: {وجعل الليل سكناً والشمس والقمر حسباناً ذلك تقدير العزيز العليم}، وقال تعالى: {والشمس تجري لمستقر لها ذلك تقدير العزيز العليم والقمر قدرناه منازل حتى عاد كالعرجون القديم لا الشمس ينبغي لها أن تدرك القمر ولا الليل سابق النهار وكل في فلك يسبحون} وقال تعالى {والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها}.
    وأشار الشيخ ابن عثيمين رحمه الله إلى أن في هذه الآية نص على أن القمر ليلة الهلال تال للشمس، فإذا كان تالياً لها فهو متأخر عنها بعد الحيلولة بينها وبين الأرض فكيف يقفز حتى يحول بينها وبين الأرض، والناظر في سير الشمس والقمر يرى أن القمر دائماً متأخر عن الشمس في سيره فتراه في أول ليلة من الشهر يبعد عنها بقدر مترين أو ثلاثة، والليلة الثانية والثالثة بأكثر، حتى يكون في منتصف الشهر في الجانب المقابل لها من الأفق، فيكون بينهما ما بين المشرق والمغرب.
    وأضاف الدكتور زكي أنه سيعقب كسوف الشمس، خسوف كلي للقمر يحدث بإذن الله فجر يوم الجمعة 15رمضان 1425ه، الموافق 28أكتوبر 2004م، ويشاهد في السعودية قبل شروق الشمس.
    انتهى الاقتباس
    انتهي بيانكم الذي نُشِر في جريدة الرياض بتاريخ 21 - شعبان 1425هـ .

    وجميل أنّك حسبتَه بالتاريخ الهجريّ القمريّ ولم تحسبه بالميلاديّ كونك لو حسبته بالميلادي فسوف تقول فجر الخميس دون تحديد عدّة رمضان لعام 1425، ولكنّ زكي حسبها صح، ولا نلوم عليه كونه يعلم أنّه لا خسوف إلا في ليلةٍ الإبدار ليلة النصف من الشهر ولذلك أعلنت به يا زكي فجر الجمعة وتفاجأتم به يحدث فجر الخميس ليلة الرابع عشر وليس فجر الجمعة ليلة الخامس عشر وكافة علماء الفلك يعلمون أنّ اكتمال البدر الأول يحدث بعد مُضي أربعة عشر يوم فيكتملُ القمرُ البدرُ ليلةَ دخولِ الخامس عشر؛ ليلة النصف من الشهر.

    وما يلي معلومات فلكيّة لا يختلف عليها اثنان من علماء الفلك:
    اقتباس المشاركة :
    ( للقمر دائماً نصف مضاء وهو النصف المواجه للشمس، ونصف مظلم وهو البعيد عن أشعة الشمس، ونرى من الأرض جزءاً من النصف المضاء كل ليله، ويعتمد حجم الجزء المضاء المشاهد من الأرض على موقع القمر بالنسبة للأرض. فعندما يكون القمر على خط واحد بين الشمس والأرض، أي يكون القمر في الاقتران، فإننا لا نرى القمر من الأرض على الاطلاق، وذلك لأن النصف المضاء بأكمله يكون باتجاه الشمس ، والنصف المظلم باتجاه الأرض، ويسمي العرب القمر عندما يكون في هذه الحالة (المحاق) أي انمحق القمر عن الرؤية، ويتم تحديد نهاية الشهر القمري ونهايته فلكياً عندما يكون القمر في الاقتران، ويطلق الفليكون الأجانب على القمر عندما يكون في الاقتران (القمر الوليد)New Moon . ثم يتحرك القمر نحو الشرق فيظهر جزء صغير من طرف النصف المضاء للقمر على شكل هلال نحيل، ويرى بعد غروب الشمس مباشرة فوق الأفق الغربي ويسمى القمر في هذه الحالة (هلالا) ويستمر حتى الأيام الثلاثة الأولى بعد الولادة أو الاقتران، ثم يزداد حجم النصف المضاء من القمر بالظهور عبر الليالي حتى يقطع القمر 90 درجه في مداره حول الأرض، أي ربع مداره، ويسمى القمر في هذه الحالة (التربيع الأول)First Quarter ويظهر القمر عند التربيع الأول في وسط السماء على شكل نصف قمر بعد غروب الشمس مباشرة، ويكون عمر القمر في هذه الحالة 7 ليال، ثم يكمل القمر دورانه حول الأرض متجهاً نحو الشرق كل ليلة بمعدل 13 درجة في السماء، حتى يقطع 180 درجة في مداره حول الأرض أي نصف مداره، ويظهر القمر مشرقاً في السماء جهة الشرق بعد غروب الشمس مباشرة، ويغيب عند شروق الشمس، ويسمى القمر في هذه الحالة بدرا (القمر المكتمل)Full Moon حيث يظهر النصف المضاء من القمر بأكمله كونه يكون باتجاه الشمس والارض معاً، أي تكون الأرض في هذه الحالة بين الشمس والقمر، ويكون عمر القمر عندما يكون في الاكتمال (14) ليله. ثم يكمل القمر دورانه حول الأرض ماراً بأطوار معاكسه تماماً للأطوار السابقة، حيث يمر بطور (التربيع الثاني)Second Quarter بعد مرور 21 ليله، ثم يعود للاقتران من جديد معلناً نهاية الشهر وبداية شهر جديد.)
    انتهى الاقتباس
    انتهى التقرير العلمي الفلكي.

    ومن ثم يقيم عليهم الإمام المهديّ ناصر محمد الحجّة في شهر ذي الحجّة لعامكم هذا 1433 ونقول:" أفتونا عن سبب اكتمال البدر الأول لشهر ذي الحجّة ولم ينقضِ من شهر ذي الحجّة سوى اثنا عشرَ يوماً، أليس العلم الفلكيّ لا اختلاف فيه إن القمرَ يصيرُ بدراً بعد مضي أربعة عشر يوماً فيظهر القمرُ البدرُ بعد غروب شمس الرابع عشر أي ليلة الخامس عشر؛ ليلة النصف من الشهر، أفلا تتقون؟ ويا شمري ويا زكي بن عبد الرحمن وكافة علماء الفلك في العالم العربي والإسلاميّ، اتّقوا الله فلن يستطيع أن يعلم علم اليقين إنّ الشمس حقاً أدركت القمر علميّاً إلا علماء الفلك كونكم لو تتنازلوا عن كِبرِكُم فتراقبوا أهلّة المستحيل لشاهدتم هلال المستحيل بعين اليقين ومن ثم لا يكون أمامكم ما هو سبب مشاهدة هلال المستحيل إلا سبباً واحداً فتقولون لا بد إنّ الهلال وُلدَ من قبل الكسوف فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال وصدق الله ورسوله والمهديّ المنتظَر، فاتّقوا الله الواحد القهار واعترفوا أن الشمس أدركت القمر من قبل أن يسبق الليل النهار بسبب مرور كوكب سقر لواحة للبشر من عصر إلى آخر، ألا وإنّ المهديّ المنتظَر وكوكب سقر إليكم في سباق واقترب يوم التلاق للأنصار السابقين الأخيار، اللهم قد بلغت اللهم فاشهد، وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين.

    وربّما يودّ أحد أحبتي الأنصار السابقين الأخيار أن يقول:" مهلاً مهلاً يا إمامي، فما تقصد بقولك اكتمال البدر الأول؟" ومن ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول:" إنّ البدر الأول هو أول ما تكتمل دائرة وجه القمر وتستمر كذلك الليلة التي تليها فيُرى كذلك بدراً مكتملاً، ومن ثم يبدأ بالتناقص من الليلة الثالثة كون ليالي الإبدار الكامل ليلتان فقط، وبما إنّ القمر البدر سوف يكتمل بعد غروب شمس يومنا هذا الأحد ليلة الإثنين وعليه فكذلك ليلة الثلاثاء يُرى بدراً كاملاً ولكنه سوف يبدأ البدر بالتناقص من ليلة النصف ليلة الأربعاء حسب إعلان المحكمة العليا بالمملكة العربيّة السعوديّة" ومن ثم نقول: "ومن متى يكون القمر ليلة النصف من الشهر ناقصاً، أفلا تعقلون أنّ الشمس حقاً أدركت القمر تصديقاً لشرطٍ من أشراط الساعة الكبر قبل أن يسبق الليل النهار، أفلا تتقون؟ اللهم قد بلغت، اللهم فاشهد.

    أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ــــــــــــــــــــ

    اضغط هنا لقراءة البيان المقتبس..

  6. rose

    سبحان الله العظيم
    سبحان الله أسرع الحاسبين
    سبحان الله أحسن الخالفين

    اقتباس المشاركة 5382 من موضوع بيان المهديّ المنتظَر مع الصورة، بيان إدراك الشمس للقمر لعام 1429 هجري إلى هيئة العلماء في السعودية ..




    الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ
    02 - ذو القعدة - 1429 هـ
    31 - 10 - 2008 مـ
    12:58 صباحاً
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )

    ______________






    بيان المهديّ المنتظَر مع الصورة

    بيان إدراك الشمس للقمر لعام 1429 هجري إلى هيئة العلماء في السعودية ..
    ________________________________



    بسم الله الرحمن الرحيم.
    من المهديّ المنتظَر الناصر لما جاء به محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلم - الإمام ناصر محمد اليماني إلى خادم الحرمين الشريفين صاحب السمّو الملكي الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله، وكذلك إلى سماحة المفتي العام للمملكة العربيّة السعوديّة رئيس هيئة كبار العلماء الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ المحترم، وإلى رئيس مجلس القضاء الأعلى فضيلة الشيخ صالح بن محمد اللحيدان وإلى جميع أعضاء هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة بمركز الأرض مكة المكرمة محل الظهور للمهديّ المنتظَر للمبايعة من بعد الحوار والتّصديق أظهرُ لكم عند البيت العتيق، وكذلك إلى جميع مُفتي الديار الإسلاميّة وكافة علماء المسلمين، وكذلك إلى جميع قادة العرب والعجم، وكذلك إلى كافة الشعوب الإسلاميّة، وكذلك إلى كافة الشعوب البشريّة أجمعين، السلام على من اتّبع الهدى من ربّ العالمين.


    وبناءً على أحاديث محمدٍ رسول الله الحقّ التي تُبشِّركم بأنّ الله يبعث إليكم المهديّ المنتظَر وما دمتم تؤمنون بقوله عليه الصلاة والسلام في جميع أحاديث المهديّ (الصحيح والمُدرج الزائد) فهي تتّفق على موضوع بعث المهديّ إلى المسلمين والناس أجمعين؛ بمعنى أنّ المهديّ المنتظَر سوف يُعرِّفُكم على شأنه فيكم بأنّ الله بعثه إليكم ولم يقل محمدٌ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - بأنّ الله سوف يبعث الناس إلى المهديّ المنتظَر فيعرِّفونه على شأنه أنه المهديّ فُيبايعونه وإنكم لخاطِئون وذلك لأنّه جاء في جميع الأحاديث الحقّ من النّبي عليه الصلاة والسلام تأكيداً أنّها لن تنقضي الدُّنيا حتى يبعث الله إليكم المهديّ المنتظَر إلى المسلمين والناس أجمعين؛ بمعنى أنّه سوف يعرِّفكم على شأنه فيكم بأنّ الله بعثه إليكم ليحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون من بعد تفرّق المسلمين إلى فرقٍ وأحزابٍ وكلّ حزبٍ بما لديهم فرحون، فيجمع شملكم فيوحّد صفّكم فيجبر كسركم تصديقاً لوعد الله بالحقّ، فيتمّ الله بعبده نوره ولو كره المجرمون ظهوره إنّ الله لا يخلف الميعاد.

    ويا معشر علماء الأمّة، إنّه وبناءً على الأحاديث الحقّ التي تُؤكد أنّ الله يبعث المهديّ إليكم فأصبح من المنطق أن أُعرِّفكم بشأني فيكم وأقول:
    يا أيها الناس، إنّي أنا المهديّ المنتظَر من آل البيت المُطهّر بعثني الله إلى الناس كافة، ولم يجعلني نبيّاً ولا رسولاً؛ بل بعثني نُصرةً لما جاء به محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وقد جعل الله في اسمي خبري وراية أمري
    (ناصر محمد) أي ناصراً لما جاء به محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وفي ذلك تكمن حكمة التواطؤ في اسمي لاسم محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وجعل الله موضع التواطؤ في اسمي للاسم (محمد) في اسم أبي لكي يكون في اسمي خبري ورايتي وعنوان أمري (ناصر محمد) ذلك لأنّ الله لم يجعلني نبيّاً جديداً ولا رسولاً؛ بل الإمام الناصر لما جاء به محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، ولذلك أدعوكم يا معشر علماء المسلمين إلى الرجوع إلى كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ التي لا تُخالف لمحكم القرآن العظيم لأحكم بينكم في جميع ما كنتم فيه تختلفون لجمع شملكم ولتوحيد صفّ المسلمين ولجبر كسرهم، وأطهّر قلوبهم بالحقّ تطهيراً، وكذلك أدعو كافة البشر إلى الدخول في الإسلام فيكونون إخواناً في الدين يتحابّون في الله ربّ العالمين ليجعل الله الناس أمّةً واحدةً في الدين الإسلامي الحنيف ملّة جميع الأنبياء والمُرسَلين، ومن يبتغي غير الإسلام ديناً فلن يُقبل منه وهو في الآخرة لمن الخاسرين.

    ويا معشر جميع علماء المسلمين، إنّي أراكم قد فرّقتم دينكم شيعاً وأحزاباً وكلّ حزبٍ بما لديهم فرحون، وخالفتم أمر الله المحكم في قوله تعالى:
    {أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ} صدق الله العظيم [الشورى:13].

    وكذلك نهاكم الله يا معشر علماء المسلمين وأتباعهم أن تكونوا كمثل أهل الكتاب فتفرِّقوا دينكم شيعاً، وتجدون أمر الله الصادر في محكم كتابه في قوله تعالى: {فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا ۚ فِطْرَتَ اللَّـهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا ۚ لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّـهِ ۚ ذَٰلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَـٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ ﴿٣٠﴾ مُنِيبِينَ إِلَيْهِ وَاتَّقُوهُ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُشْرِكِينَ ﴿٣١﴾ مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا ۖ كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ ﴿٣٢﴾} صدق الله العظيم [الروم].

    وكذلك أمر الله الصادر في قوله تعالى:
    {
    شَرَعَ لَكُم مِّنَ الدِّينِ مَا وَصَّىٰ بِهِ نُوحًا وَالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ وَمَا وَصَّيْنَا بِهِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَىٰ وَعِيسَىٰ ۖ أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ ۚكَبُرَ عَلَى الْمُشْرِكِينَ مَا تَدْعُوهُمْ إِلَيْهِ ۚ اللَّـهُ يَجْتَبِي إِلَيْهِ مَن يَشَاءُ وَيَهْدِي إِلَيْهِ مَن يُنِيبُ ﴿١٣} صدق الله العظيم [الشورى].

    وكذلك في قوله تعالى:
    {
    إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا لَّسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ ۚ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللَّـهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ ﴿١٥٩} صدق الله العظيم [الأنعام].

    وكذلك أمر الله الصادر في محكم كتابه في قوله تعالى: {وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّـهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ۚ وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّـهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىٰ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا ۗ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللَّـهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ ﴿١٠٣﴾} صدق الله العظيم [آل عمران].

    وكذلك أمر الله الصادر في محكم كتابه في قوله تعالى:
    {
    وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ} صدق الله العظيم [الأنفال:46].

    كذلك قول الله تعالى:
    {
    وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ ۚ وَأُولَـٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ ﴿١٠٤وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِن بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ ۚ وَأُولَـٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ ﴿١٠٥} صدق الله العظيم [آل عمران].

    ولكن علماء المسلمين تفرّقوا ثم فشلوا ثم ذهبت ريحكم كما هو حالكم يا معشر المسلمين، ومن ثمّ ذهب عزّكم إلى أعدائكم فأصبحوا في عزّةٍ وشقاقٍ لدينكم، فبعثني الله بقدرٍ مقدورٍ في الكتاب المسطور لأحكم بينكم في جميع ما كنتم فيه تختلفون في الدين بالحُكم الفصل وما هو بالهزل لجمع شملكم وتوحيد صفّكم ولجبر كسركم، فصدِّقوا بالحقّ من ربّكم وكونوا من الشاكرين يا أمّة المهديّ المنتظَر في عصر الظهور.

    وأُقسم لكم بربّي وربّكم الله الواحد القهار بأنّي أنا المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم، ولم يجعل الله حُجّتي عليكم في القسم ولا في الاسم بل جعل حُجّتي عليكم في العلم فزادني على جميع علماء الأمّة بسطةً في علم البيان الحقّ للقرآن العظيم لكي يجعلني قادراً على الحُكم بين علماء المسلمين في جميع ما كانوا فيه يختلفون فأستنبط لهم الحُكم الحقّ من مُحكم القرآن العظيم حتى لا يجدوا في صدورهم حرجاً مما قضيتُ بينهم بالحقّ من ربّهم فيسلموا تسليماً، وأوّل شيءٍ أبدأ الحُكم فيه بينهم بالحقّ هو في اختلافهم في السُّنة النَّبويّة الحقّ، فطائفةٌ تركت سنّة محمدٍ رسول الله الحقّ واستمسكت بالقرآن وحده، وأخرى تمسّكت بسنّة محمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - وتركت القرآن، وأخرى تبحث عن كتاب فاطمة الزهراء، وأخرى يفترون على الله بالعلم اللدُنّي، وأخرى تتّبع البِدَع والمُحدثات بأعياد الميلاد والمبالغة في عباد الله المُقرّبين وغالوا في دينهم بغير الحقّ.

    وأنا المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم أشهد أن لا إله إلا الله، وأشهدُ أنّ محمداً رسول الله، وأشهدُ أنّ القرآن من عند الله، وأشهد أنّ السُّنة النَّبويّة الحقّ من عند الله كما القرآن من عند الله، وأشهدُ أنّ القُرآن محفوظٌ من التحريف ليجعله الله المرجع لما اختلف فيه علماء الحديث في السُّنة النبويّة.

    وأشهد أنّ الله لم يعدكم بحفظ السُّنة النَّبويّة من التحريف ولذلك جعل الله مُحكم القرآن هو المرجع فيما اختلفتم فيه من علم الحديث في السنّة النبويّة، وأُشهد الله شهادة الحقّ اليقين أنّه لا يجادلني عالِمٌ بالقرآن العظيم إلا أخرستُ لسانه بالحقّ فيُسلِّم تسليماً لأنّه لن يستطيع أن يُنكر سلطان علمي عليه بالحقّ من مُحكم القُرآن العظيم أو يأتي ببيان للقرآن هو خيراً من تفسير ناصر محمد اليماني وأحسن تأويلاً إلى يوم يقوم الناس لربّ العالمين وإنّا لصادقون ولكُل دعوى برهان والكذب حباله قصيرة.

    وبما أنّ الله جعلني حكَماً بين جميع علماء المسلمين بالحقّ حقيق لا أقول على الله ورسوله إلا الحقّ وأفتي بالحقّ لمن أراد أن يتّبع الحقّ فيستمسك بمن يستمسك بكتاب الله وسنّة رسوله الحقّ فيعتصم بنور القرآن والسُّنة النَّبويّة الحقّ نوراً وهُدًى للمؤمنين. وبما أنّي المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم جعلني الله حكماً بينكم في جميع ما اختلف فيه علماء الدين فسوف أبدأ الحُكم بينكم بالحقّ مُقدِّماً مُعلناً الفتوى بالحقّ بأنّ السُّنة النَّبويّة الحقّ من عند الله كما القرآن من عند الله، وكذلك أفتي بالحقّ أنّ السُّنة النَّبويّة لم يعدكم الله بحفظها من التحريف ولكنّه وعدكم بحفظ القرآن العظيم من التحريف ليجعل آيات أمّ الكتاب في القرآن العظيم هُنّ المرجع لما اختلفتم فيه من السُّنة النبويّة، وبما أنّي أفتيتُ بأنّ السُّنة النَّبويّة جاءت من عند الله كما جاء القرآن العظيم، فقد وجب على الإمام ناصر محمد اليماني أن يُلجم بالبرهان المبين من مُحكم القرآن العظيم أنّ السُّنة النَّبويّة الحقّ جاءت من عند الله كما جاء هذا القرآن العظيم، وأعلن الفتوى بالحقّ عن الحديث الحقّ الذي جاء من عند الله على لسان رسوله وقال عليه الصلاة والسلام وآله:
    [ ألا وإني أوتيت القرآن ومثله معه ] صدق محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم.

    ولا حاجة لي بالبحث عن مصدر هذا الحديث ولا عن الثّقات الوارد عنهم؛ بل آتيكم بسند هذا الحديث الحقّ مباشرةً من مُحكم القرآن العظيم. قال محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [ ألا وإني أوتيت القرآن ومثله معه ]، وسند هذا الحديث الحقّ تجدونه في مُحكم القرآن العظيم، فإذا تدبّرتم القُرآن كما أمركم ربّكم فسوف تجدون سنده بالضبط في سورة النساء الآية رقم (81) و(82)، وذلك في قول الله تعالى:
    {
    مَّن يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّـهَ ۖ وَمَن تَوَلَّىٰ فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا ﴿٨٠وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّـهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ ۖ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّـهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّـهِ وَكِيلًا ﴿٨١أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّـهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا﴿٨٢وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِّنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ ۖ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَىٰ أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنبِطُونَهُ مِنْهُمْ ۗوَلَوْلَا فَضْلُ اللَّـهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا﴿٨٣} صدق الله العظيم [النساء].

    ومن ثم نستنبط لكم سند الحديث الحقّ من هذه الآيات فأجده في قول الله تعالى:
    {
    وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّـهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ ۖ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّـهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّـهِ وَكِيلًا ﴿٨١أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّـهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا﴿٨٢} صدق الله العظيم [النساء].

    ويا معشر هيئة كبار العلماء، إنَّ ما جاء في سورة النساء في الآية (81) و(82) قد جعلهن الله الأساس لدعوة المهديّ المنتظَر لعلماء المسلمين إلى طاولة الحوار العالمية لجميع علماء الأمّة الإسلاميّة، وكلا ولا ولن تستطيعوا إنكار ما جاء فيهن أبداً إلا من كفر بكتاب الله وسنة رسوله الحقّ فيحكم الله بيني وبينه بالحقّ وهو أسرع الحاسبين.

    ويا معشر هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة وجميع علماء الأمّة الإسلاميّة، أُحذِّركم تفسير القرآن بالرأي وبالظنّ الذي لا يُغني من الحقّ شيئاً وبالاجتهاد من قبل الوصول إلى البرهان المبين بعلمٍ وسلطانٍ منيرٍ لأنّ القرآن كلام الله ربّ العالمين، ألا وإنّ تفسير القرآن هو المعنى المراد في نفس الله من كلامه وما يقصده بالضبط، فإذا قلتم على الله ما لا تعلمون بقول الظنّ والاجتهاد الذي لا يُغني من الحقّ شيئاً، فإن فعلتم ذلك فاعلموا بأنّكم لم تطيعوا أمر الله ورسوله بل أطعتُم أمر الشيطان الرجيم الذي يأمر بالسوء والفحشاء وأن تقولوا على الله ما لا تعلمون، وقال الله تعالى:
    {
    وَلَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ ۚ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُّبِينٌ ﴿١٦٨إِنَّمَا يَأْمُرُكُم بِالسُّوءِ وَالْفَحْشَاءِ وَأَن تَقُولُوا عَلَى اللَّـهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ ﴿١٦٩} صدق الله العظيم [البقرة].

    وأنتم تعلمون بأنّ الله حرّم على المؤمنين أن يقولوا على الله ما لا يعلمون وذلك في مُحكم كتاب الله في قوله تعالى:
    {
    قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَن تُشْرِكُوا بِاللَّـهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا وَأَن تَقُولُوا عَلَى اللَّـهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ ﴿٣٣} صدق الله العظيم [الأعراف].

    مع احترامي لعلماء الأمّة الذين لا يقولون على الله ما لا يعلمون، ولكن للأسف بأنّ كثيراً من علماء المسلمين يتّبعون ما ليس لهم به علمٌ دون أن يستخدموا عقولهم؛ هل ذلك منطقي؟ وهل أفئدتهم مُطمئنة لذلك؟ وعن ذلك سوف يُسألون. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {
    وَلَا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ ۚ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَـٰئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا ﴿٣٦} صدق الله العظيم [الإسراء].

    وبسبب اتّباعكم لتفاسير الذين يقولون على الله ما لا يعلمون من قبلكم فأضلّوكم حتى عن بعض مُحكم القرآن العظيم كمثال قول الله تعالى:
    {أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اختلافا كَثِيرًا} صدق الله العظيم [النساء:82].

    وقال الذين يقولون على الله ما لا يعلمون بأنّ الله يُخاطب الكُفار
    {أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ} وأن لو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافاً كثيراً! ولكنّي أُحذر المُفسرين من فصل آية عن أخواتها في نفس الموضوع لكي تكون يتيمةً فيُأوِّلها على هواه كيف يشاء! وإذا أردتم تدبّر القرآن فلا تفصلوا الآية عن أخواتها بل تأخذوا جميع الآيات تترى؛ واحدةً تلو الأخرى اللاتي في نفس الموضوع حتى لا تحرّفوا كلام الله عن مواضعه بالبيان الباطل حتى يتبيّن لكم الحقّ من الباطل وحرصاً منكم أن لا تقولوا على الله غير الحقّ، وإذا أخذنا الآيات اللاتي تتكلّم عن موضوعٍ مُعينٍ فسوف نفهم المقصود في نفس الله من كلامه حتى لا نقول على الله غير الحقّ، وأضرب لكم على ذلك مثلاً في قول الله تعالى: {
    وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّـهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ ۖ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّـهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّـهِ وَكِيلًا ﴿٨١أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّـهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا﴿٨٢} صدق الله العظيم [النساء].

    فإذا قام أحد المُفسرين بأخذ الآية رقم (82) قول الله تعالى:
    {
    أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّـهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا} ثم فسرها وقال: "إنّ الله يُخاطب الكُفار أن يتدبّروا القرآن وأن لوكان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافاً كثيراً"، ومن قراءة هذا التفسير لن يُشكّ مثقال ذرة أنّه غير صحيح برغم أنّه تمّ تحريف كلام الله عن موضعه المقصود، وذلك لأنّ الله لا يُخاطب الكفار في هذا الموضع؛ بل يُخاطب علماء المسلمين بأنّهم إذا أرادوا أن يكشفوا الأحاديث النَّبويّة التي من عند غير الله افتراءً على رسوله فإنّ عليهم أن يتدبّروا القرآن ليقوموا بالمُطابقة للأحاديث الواردة مع مُحكم القرآن العظيم، وعلّمهم الله بأنّ ما كان من الأحاديث النَّبويّة من عند غير الله فسوف يجدون بينهن وبين مُحكم القرآن العظيم اختلافاً كثيراً، وهذا دليل داحض للجدل بأنّ السُّنة النَّبويّة من عند الله كما القرآن من عند الله وإنّما جعل مُحكم القرآن هو المرجع لما اختلفتم فيه من الأحاديث النَّبويّة وذلك لأنّه محفوظ من التحريف.

    وأمّا السُّنة فلم يعِدكم الله بحفظها من التحريف كما تقول أخي الكريم، فإن كنتم من أولي الألباب تدبّروا الآيتين تجدون ما جاء في بياني هذا هو الحقّ بلا شكٍّ أو ريبٍ، فتدبّروا يا أولي الألباب قول الله تعالى:
    {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّـهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ ۖ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّـهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّـهِ وَكِيلًا ﴿٨١أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّـهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا﴿٨٢} صدق الله العظيم [النساء].

    وفيهما يخبركم الله بأنّه يوجد طائفة بين المؤمنين جاءوا إلى محمدٍ رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- وقالوا نشهد أن لا إله إلا الله ونشهد أنّ مُحمداً رسول الله (كذباً)، وإنما يريدون أن يكونوا من صحابة رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- ظاهر الأمر ليكونوا من رواة الحديث فيصدّون عن سبيل الله بأحاديث لم يقلها عليه الصلاة والسلام، وقال الله تعالى:
    {
    إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّـهِ ۗ وَاللَّـهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّـهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ ﴿١اتَّخَذُوا أَيْمَانَهُمْ جُنَّةً فَصَدُّوا عَن سَبِيلِ اللَّـهِ ۚ إِنَّهُمْ سَاءَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ﴿٢} صدق الله العظيم [المنافقون].

    ومن ثم بيَّن الله لكم مكرهم، وقال الله تعالى :
    {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّـهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ ۖ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّـهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّـهِ وَكِيلًا ﴿٨١أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّـهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا﴿٨٢} صدق الله العظيم [النساء].

    وجاء في هذا الموضع سندٌ للحديث الحقّ في أول البيان، قال محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [ألا وإني أوتيت القرآن ومثله معه]، وذلك لأنّ الله يُخاطب علماء الأمّة بأنّ الحديث المُفترى يتمّ إرجاعه للقرآن، فإذا كان من عند غير الله فسوف يجدون بينه وبين مُحكم القرآن اختلافاً كثيراً، ولكنّي المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم لا أنكر سنّة محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم؛ بل آخذ بجميع ما ورد عن محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وذلك لأنّي أعلم أنّ السُّنة النَّبويّة جاءت من عند الله كما جاء القرآن من عنده تعالى، وإنّما أكفر بما خالف منها لمحكم القرآن العظيم لأنّي أعلم أنّه حديثٌ مُفترى ما دام قد جاء مُخالفاً لمُحكم القرآن العظيم، وليس معنى ذلك أنّ الإمام ناصر محمد اليماني لم يأخذ إلا ما تطابق مع القرآن، وأعوذ بالله أن أكون من الجاهلين؛ بل آخذ بجميع الأحاديث النَّبويّة حتى ولو لم يكن لها برهانٌ في القرآن العظيم فإنّي آخذ بها، وإنّما أكفر بما جاء مُخالفاً لمحكم القرآن العظيم لأنّي علمت أنّه حديث مُفترى عن رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم.

    ويا هيئة كبار علماء المسلمين بالمملكة العربيّة السعوديّة وكذلك جميع علماء الأمّة الإسلاميّة، قبل أن نخوض في مواضيع أخرى من كان له أيّ اعتراضٍ على بياني هذا وما جاء فيه من الفتاوى الحقّ فليتفضل للحوار مشكوراً. وسلامٌ على المُرسَلين، والحمدُ لله ربّ العالمين.

    ويا بوش الأصغر وكافة قادات البشر، لقد أدركت الشمس القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر نذيراً للبشر من آيات التصديق بالآفاق للمهديّ المنتظَر فيولد هلال الشهر من قبل الاقتران فيغيب والشمس تتقدّمه شرقاً وهو يتلوها من ناحية الغرب والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ، وقد حدثت عدّة إدراكاتٍ للشمس والقمر في عدد من الشهور الماضية القريبة ولطالما بيّنت لكم وناديت عبر جهاز الأخبار المكتوب بالإنترنت العالمية:
    "يا معشر البشر لقد أدركت الشمس القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر ومن آيات التصديق للمهديّ المنتظَر".

    ولكن علماء المسلمين لم يفهموا الخبر وما يقصده المُنادي ناصر محمد اليماني من قوله أدركت الشمس القمر يا معشر البشر، ومن ثم أبيّن لجميع علماء الفلك والشريعة هذه الآية الكريمة التي يُعلّمكم الله فيها عن كيفية نظام جريان الشمس والقمر، وقال الله تعالى:
    {
    وَآيَةٌ لَّهُمُ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ فَإِذَا هُم مُّظْلِمُونَ ﴿٣٧وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ۚ ذَٰلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ ﴿٣٨وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّىٰ عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ ﴿٣٩لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ ۚ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ﴿٤٠} صدق الله العظيم [يس].

    وإلى البيان الحقّ، حقيق لا أقول على الله بالبيان للقرآن غير الحقّ فتجدونه الحقّ على الواقع الحقيقي بالعلم والمنطق، فأمّا البيان لقول الله تعالى:
    {وَآيَةٌ لَّهُمُ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ فَإِذَا هُم مُّظْلِمُونَ} صدق الله العظيم [يس:37].

    وفي هذه الآية يُبيّن الله لكم بدء اليوم؛ أنّه يبدأ من غروب شمس اليوم السابق فتدخل ليلة اليوم الجديد بسبب حركة الأرض فإذا أنتم مظلِمون بسبب غروب الشمس ودخول ليلة اليوم الجديد وذلك لأنّ اليوم الجديد يُحسب من لحظة غروب شمس اليوم السابق لدخول ليلة اليوم الجديد، وقال الله تعالى لنبيّه زكريا:
    {
    قَالَ آيَتُكَ أَلَّا تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلَاثَ لَيَالٍ سَوِيًّا ﴿١٠} صدق الله العظيم [مريم].

    وقال الله تعالى:
    {
    قَالَ آيَتُكَ أَلَّا تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلَاثَةَ أَيَّامٍ إِلَّا رَمْزًا} صدق الله العظيم [آل عمران:41].

    ومن ثمّ نعلم من خلال ذلك من أيّ لحظةٍ نحسب الأيام بأنّها من غروب شمس اليوم السابق ودخول الظلام وهو ليلة اليوم الجديد. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَآيَةٌ لَّهُمُ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ فَإِذَا هُم مُّظْلِمُونَ} صدق الله العظيم [يس:37].

    ولكن الشمس والقمر والأرض يتحرّكون شرقاً جميعاً مع تفاوت السرعة لكل منهما. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {
    وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ۚ ذَٰلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ ﴿٣٨وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّىٰ عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ ﴿٣٩لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ ۚ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ﴿٤٠} صدق الله العظيم [يس].

    فأمّا الشمس فهي تجري في فلكها المعلوم إلى قدرها المحتوم، وأما القمر فهو يجتمع بالشمس في المحاق المظلم ولا هلال فيه شيئاً ومن ثم يميل عن الشمس شرقاً فتبدأ لحظة ميلاد الأهلّة فتكون الشمس إلى غرب هلال القمر الجديد تجري وراء هلال الشهر الجديد والهلال يتقدمها شرقاً والشمس تجري وراءه ولكن القمر يزداد تقدمه شرقاً ليزداد فارق المسافة بين الشمس والقمر نظراً لتفاوت السرعة بينهما كما تشاهدونه ليلةً بعد أخرى يتقدّم عن الشمس إلى ناحية الشرق حتى يواجهها فيكتمل بدر وجه القمر، ومن ثمّ ينقص نهار القمر ليلةً تلو الأخرى حتى يجتمع بالشمس فيدخل وجه القمر في ظلامٍ دامسٍ فيعود كالعرجون القديم، وهو وضع القمر من قبل ميلاد هلال الشهر فيكون وجه القمر المواجه للأرض في ظلامٍ دامسٍ، وذلك وضع القمر القديم من قبل منازل الأهلّة. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {
    وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّىٰ عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ ﴿٣٩} صدق الله العظيم [يس].

    وكما قلنا أنّ العرجون القديم هو وضع القمر القديم من قبل منازل الأهلّة ويُسمّيه علماء الفلك (المحاق) وهو الاقتران للشمس والقمر في المحاق المُظلم لوجه القمر كُليّاً حتى إذا مال القمر عن الشمس إلى جهة الشرق فمن تلك اللحظة تبدأ لحظة ميلاد هلال الشهر الجديد فيتطاردان إلى ناحية الشرق والقمر يتقدم الشمس إلى ناحية الشرق حتى يجتمعا في المحاق المُظلم من قبل منازل الأهلّة، وهكذا جريان الشمس والقمر لا يختلف حتى يدخل البشر في عصر أشراط الساعة الكُبر.

    ومن ثم نأتي لنقطةٍ هامةٍ جداً وهي موضوع الحوار وهو قول الله تعالى:
    {
    لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ ۚ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ﴿٤٠} صدق الله العظيم [يس]، بمعنى أنّه لا ينبغي لهلال الشهر الجديد أن يُولد من قبل الاقتران فتتقدّمه الشمس والقمر يتلوها من بعد ميلاد هلال شهره الجديد، وكذلك لا ينبغي لِلَّيل أن يكون سابقاً للنهار فيتقدّمه لأنّه يولج الليل في النّهار يطلبه حثيثاً من طرف الفجر، ولن يحدث العكس حتى تعكس الأرض دورانها ومن ثم يتقدم الليل على النّهار فتطلع الشمس من مغربها وذلك شرط آخر من شروط الساعة الكُبرى يحدث بسبب مرور كوكب العذاب أسفل الأراضين السبع الذي أوشك أن يمرّ بجانب أرضكم فيعذّب الله به من يشاء ويصرفه عمّن يشاء، وكذلك يتسبّب في طلوع الشمس من مغربها، ويأتي إليكم من جهة أحد الأقطاب فيتسبّب في طلوع الشمس من مغربها، ثم يسبق الليل النّهار والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ ولعنة الله على من افترى على الله كذباً بغير الحقّ، ولكنّه يحدث من قبله أحد شروط الساعة الكُبر وهو أن تُدرك الشمس القمر فيولد الهلال من قبل الاقتران والشمس إلى الشرق منه فيغيب هلال الشهر وهو يجري وراءها وهي تتقدّمه شرقاً في بدء بزوغ فجر هلال الشهر الجديد، ولو راقبتم الهلال من ناحية الفجر لرأيتم فجر هلال الشهر الجديد الذي تدرك فيه الشمس القمر فتشهدون الهلال في طرف وجه القمر من أعلى من جهة السماء، أما إذا كان من طرفه لجهة الأرض فذلك باقٍ من ضياء الشهر القديم، وهذا إن حدث الإدراك لميلاد الهلال بالفجر فراقبتموه فجراً تشهدون بدْء ولادة الهلال من أعلى وجه القمر الذي إلى جهة السماء، وعند ذلك عليكم أن تعلموا بأنّه حقاً أدركت الشمس القمر يا معشر البشر والناس في غفلةٍ معرضون.

    والبشر الآن دخلوا في عصر أشراط الساعة الكبرى فأدركت الشمس القمر في أول الشهر فيولد الهلال فيغيب شرقاً، بمعنى أنّ الشمس تكون في هذه اللحظات إلى الشرق من هلال الشهر الجديد وهو يتلوها من ناحية الغرب والشمس إلى الشرق منه فيغيب الهلال قبل مغيب الشمس برغم ولادته والشمس تتقدّم هلال الشهر الجديد الذي تدرك فيه الشمس القمر كما حدث لهلال شوال 1429، وسبق وأن صدر منا بيانٌ في شهر رمضان في شأن هلال عيد الفطر من قبل الحدث لعلكم توقنون وبيَّنّا للبشر بأنّه سوف تدرك الشمس القمر في آخر شهر رمضان وبناءً على ذلك فإنّ يوم عيد الفطر لأمّ القرى وما جاورها سيكون بإذن الله يوم الثُلاثاء غُرّة شهر شوال 1429، وأكّدنا للمسلمين بأنّ المملكة العربيّة السعوديّة المُباركة سوف تُعلن بعد غروب شمس الإثنين 29 رمضان بأنّه قد ثبتت رؤية هلال شوال لعام 1429، وأكّدنا بأنّه سوف يحدث ذلك بلا أدنى شكٍ أو ريبٍ نظراً لأنّي أعلم علم اليقين بأنّها أدركت الشمس القمر يا معشر البشر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر الحقّ الإمام ناصر محمد اليماني.

    وسوف تجدون بيان المهديّ المنتظَر في شأن هلال عيد الفطر لهذا العام 1429 من قبل الحدث بتاريخ البيان التِّقني بالإنترنت العالميّة في موقعي (موقع الإمام ناصر محمد اليماني) وكذلك أعلنّاه في مواقع أخرى لتعلموا أنّه الحقّ من ربّكم وإنّي لا أقول على الله بالبيان للقرآن غير الحقّ.

    ويا معشر هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة المحترمين المستمسكين بالأهلّة الشرعيّة كما أمرهم الله ورسوله أن يُراقبوا الهلال ليلة التاسع والعشرين من الشهر فإذا لم يشهدوا الهلال أتمّوا الشهر ثلاثين يوماً، إنّي أرى أنّه ذاع الخلاف بينكم وبين علماء الفلك في شأن أهلّة الشهور التي تدرك فيها الشمس القمر وسوف يُذاع خلافٌ أعظم عمّا قريب بين مجلس القضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة وبين كافة علماء الفلك في العالمين في شأن إعلان هلال الشهر الذي يستحيل رؤيته علميّاً لدى علماء الفلك في كافة البشرية بعد غروب شمس ليلة المراقبة يوم الثلاثاء ليلة الأربعاء فيَصِف مجلس القضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة بالتخلف، وجئتُكم للدفاع عن كتاب الله وسنة رسوله الحقّ وأحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون من قبل أن تختلفوا الاختلاف الأعظم أنتم وكافة علماء الفلك من كافة البشر.

    وإنّّي أشهدُ أن لا إله إلا الله، وأشهدُ أنّ محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وأشهد أنّي المهديّ المنتظَر الحقّ الناصر للقرآن العظيم الإمام (ناصر محمد اليماني)، وأشهد بأنّ الشمس أدركت القمر في يوم الأحد 28 من رمضان هذا العام 1429 تصديقاً للرؤيا الحقّ من ربّي بأنّ الشمس سوف تدرك القمر في يوم الأحد تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر نذيراً للبشر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر من قبل أن يسبق الليل النّهار بسبب طلوع الشمس من مغربها، وأعلنتُ لكم مِراراً وتكراراً ( يا معشر البشر لقد أدركت الشمس القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر فيولد الهلال من قبل الاقتران فتكون الشمس إلى الشرق منه وهو يتلوها من ناحية الغرب ثم يجتمع بالشمس وقد هو هلالاً )، كما حدث في يوم الإثنين 29 رمضان 1429 اجتمعت الشمس بالقمر قُبيل ظهر يوم الإثنين وقد هو هلالاً لأنّه تم ميلاده يوم الأحد وغابت شمس الأحد وهو في حالة إدراك وهي تتقدّمه شرقاً وهو يتلوها غرباً ثم اجتمع بها قُبيل ظُهر يوم الإثنين وقد هو هلالاً فلم تفهموا الخبر والذي يستطيع فهم هذه الآية إن صدّقوا بالحقّ هم علماء الفلك الذين أحاطهم الله بحركة القمر فيُنبئونكم متى الكسوف والخسوف بالسنة والشهر واليوم والساعة والدقيقة والثانية.

    وإنّي أُشهد الله وملائكته وجميع الصالحين من عباده من الجنّ والإنس ومن كلّ جنسٍ على علماء الفلك من كافة البشر المُعرضين عن آية التصديق للمهديّ المنتظَر بالآفاق برغم أنّ المهديّ المنتظَر يعترف بعلمهم الفلكيّ الفيزيائيّ في حركة القمر .

    وأشهد الله بالحقّ بأنّه لا ينبغي للشمس أن تدرك القمر فيغيب هلال الشهر الجديد والشمس إلى الشرق منه تتقدّمه شرقاً والقمر يتلوها من ناحية الغرب من بعد ميلاد هلال الشهر في أوّله حتى يأتي عصر أشراط الساعة الكُبر كما حدث في يوم الأحد 28 من رمضان 1429 حسب تاريخ وتوقيت أسرار القرآن (مكة المكرمة) ولد هلال شهر شوال في خلال نهار يوم الأحد 28 من رمضان 1429 ثم غاب هلال شوال قُبيل مغيب شمس الأحد ليلة الإثنين وهو يتلو الشمس من ناحية الغرب والشمس تتقدّمه شرقاً وهو يتلوها غرباً ثم اجتمعت به وقد هو هلالاً قُبيل ظهر الإثنين ومن ثم أدركها فتجاوزها شرقاً ثم غابت شمس الإثنين فتمّت رؤية هلال شوال لعام 1429 بعد غروب شمس الإثنين ليلة الثلاثاء فتمت رؤيته من المملكة العربيّة السعوديّة كما وعدناكم بإذن الله بالحقّ بذلك من قبل الحدث لعلكم توقنون بأنّها حقاً أدركت الشمس القمر والناس في غفلة معرضون، فيولد الهلال من قبل الاقتران فتجتمع به الشمس وقد هو هلالاً لعلكم تتّقون وذلك هو الإدراك المقصود في القرآن العظيم حتى إذا حدث سيعلم المسلمون بأنّهم دخلوا في عصر أشراط الساعة الكُبرى حتى يتوبوا إلى الله جميعاً لعلهم يفلحون.

    ويا عجبي من أمّةٍ لا يفهمون لغتهم ولا يفهمون مُحكم القرآن العظيم برغم أنّ القرآن أنزله الله بلغتهم قرآناً عربيّاً مُبيناً! أفلا تعقلون يا معشر علماء الفلك الذين يعلمون علم اليقين بحساباتهم الفيزيائيّة لحركة القمر أنّه سوف يغيب عند غروب الشمس والقمر في حالة إدراك؟ بمعنى أنّه يغيب قبل مغيب الشمس والشمس تتقدّمه شرقاً وهو يتلوها من ناحية الغرب برغم أنّ علماء الفلك يعلمون بأنّ القمر يجتمع بالشمس وهو محاقٌ مظلمٌ ثم يميل عنها شرقاً ومن تلك اللحظة تبدأ المطاردة وهلال الشهر الجديد منطلقٌ شرقاً وكذلك الشمس منطلقةٌ وراءه من ناحية الغرب وهو يتقدّمها شرقاً حتى يواجهها بدراً ومن ثم يبدأ بالتناقص حتى يعود كالعرجون القديم من قبل منازل الأهلّة وهو (المحاق المُظلم) ومن ثم يميل شرقاً فيبدأ هلال الشهر الجديد.

    أما إذا أخبركم الحساب بأنّ الهلال سوف يغيب قبل الشمس برغم علمهم بميلاد الشهر الجديد بأنّه قد وُلد وبرغم ذلك سوف يغيب قبل غروب الشمس برغم أنّه قد وُلد هلال الشهر الجديد وبرغم ذلك غاب قبل الشمس وهو يتلوها من ناحية الغرب بمعنى أنّ الشمس تتقدّمه شرقاً وهلال الشهر الجديد يتلوها من ناحية الغربّ فذلك هو الإدراك أفلا تعقلون يا معشر علماء الفلك وأنتم تعلمون أنّه منذ أن خلق الله السماوات والأرض وحركة الدهر والشهر بأنّ الشمس لا ينبغي لها أن تُدرك القمر فتتقدّمه من بعد ميلاد هلال الشهر الجديد وكذلك لا ينبغي لهلال الشهر الجديد أن يولد بالفجر والشمس إلى الشرق منه فتتقدّمه شرقاً وهو كذلك يتلوها من ناحية الغرب، فذلكما الحدثان هما شرط من أشراط الساعة الكُبرى (إذا جاء الحدث) لعلكم توقنون يا معشر علماء الفلك فتبلِّغوا البشر بأنّها حقاً أدركت الشمس القمر يا معشر البشر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر الحقّ من ربّهم وهم عن الحقّ معرضون، وإذا تلى الشمسَ الهلالُ بالفجر وكذلك عند الغروب فذلك الحدث لا ينبغي له أن يحدث حتى يأتي عصر أشراط الساعة الكُبرى فيولد الهلال من قبل الاقتران والشمس تتقدّمه شرقاً وهو يتلوها من ناحية الغرب سواء عند الشروق أو عند الغروب، وذلك الحدث أحد شروط الساعة الكُبرى. تصديقاً للقسم من الله بالحقّ في قول الله تعالى:
    {
    وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا ﴿١وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا ﴿٢وَالنَّهَارِ إِذَا جَلَّاهَا ﴿٣وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا ﴿٤} صدق الله العظيم [الشمس].

    كما حدث في هلال شوال لعام 1429 لهذا العام ولد هلال شوال في ضحى الأحد 28 من رمضان وكان في حالة إدراك والشمس تتقدّمه شرقاً حتى غاب عند غروب شمس الأحد ليلة الإثنين وهو يتلوها من بعد ميلاده والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ، ثم اجتمع بالشمس وقد هو هلالاً قبيل ظهر يوم الإثنين ثم تجاوزها شرقاً ثم أعلن مجلس القضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة بأنّها ثبتت رؤية هلال شوال لعام 1429 بعد غروب شمس الإثنين ليلة الثلاثاء وعليه فإنّ غُرة شوال لعام 1429 هي يوم الثلاثاء غُرّة شهر شوال لعام 1429 للهجرة، ومن ثم أدهش علماء الفلك في كافة العالمين كيف تتم رؤية هلال يغيب قبل غروب شمس يوم الإثنين ليلة الثلاثاء؟! إنّ هذا لا يُصدقه أيُّ عالمٍ فلكيٍّ في العالمين، ولا يزالون يُنكِرون ذلك حتى صدور هذا البيان الهام إلى كافة المسلمين.

    ومن ثم أفتيهم بالحقّ وأقول:
    ألم أقل لكم يا معشر علماء الفلك بأنّ غُرّة شوال لعام 1429 سوف تكون حتماً بلا شكٍ أو ريبٍ يوم الثلاثاء؟ وأصدقني الله بالحقّ على الواقع الحقّ. ولربما تودّون جميعاً أن تقولوا: "وكيف علمت ذلك يا ناصر محمد اليماني؟". ومن ثمّ أردّ عليكم بالحقّ وأقول: ذلك مما علّمني ربّي بأنّ الشمس سوف تدرك القمر فيولد الهلال من قبل الاقتران كما حدث في عدد من الشهور الماضية وكما حدث في شهر ذي الحجّة لعام 1428 وكما سوف يحدث في هلال ذي الحجّة لعام 1429، وعليه إنّي أُشهد الله على جميع علماء الفلك في البشرية جميعاً وكذلك أشهد ملائكة الله المُقربين وكذلك أشهد جميع عباد الله الصالحين من الجنّ والإنس ومن كلّ جنسٍ على علماء الفلك في العالمين الذين يعلمون علم اليقين بأنّ هلال ذي الحجة لعام 1429 سوف يغيب قبل غروب شمس الخميس 29 من ذي القعدة ولذلك يستحيل رؤية هلال ذو الحجة بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة، ولذلك يقول علماء الفلك لا بُدّ من إتمام ذي القعدة ثلاثين يوماً وتكون الجمعة هي المُكمّلة لهلال ذي القعدة 1429 وأنّ غُرة ذي الحجة هو يوم السبت والوقوف بعرفة يوم الأحد التاسع من ذي الحجة لعام 1429 ويوم النحر يوافق الإثنين، ولا يختلف على هذا الحساب اثنان من علماء الفلك في العالمين.

    ولربّما يودّ أحد السائلين أن يقول: "ولماذا جميع علماء الفلك في البشرية يستحيلون رؤية هلال ذي الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس 29 من ذي القعدة ليلة الجمعة ؟". ومن ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: أليس جميع علماء الفلك الفيزيائيين يُنبئونكم متى الكسوف والخسوف بالسنة؛ بل بالشهر بل باليوم بل يُحدِّدونه بالساعة بل بالدقيقة بل بالثانية بمنتهى الدقة؟ ولذلك يعلمون لحظة ميلاد هلال الشهر متى بالضبط وبناءً على حساباتهم الفلكية الفيزيائيّة لحركة القمر يعلمون بأنّ هلال شهر ذي الحجة لا ينبغي لأحدٍ في المملكة العربيّة السعوديّة ولا خارجها أن يُشاهد هلال ذي الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس 29 من ذي القعدة ليلة الجمعة، وعليه يفيدون بأن لا بد لهيئة كبار علماء المسلمين بالمملكة العربيّة السعوديّة أن يعلنوا الجمعة إتمام ذي القعدة ثلاثين يوماً.

    وإنّي الإمام المهديّ أُصدّق من جميع علماء الفلك الفيزيائيين وليسوا المُنجمون أولياء الشياطين؛ بل الفلكيون أصحاب علوم الفلك لجريان الشمس والقمر. وإنّي أعترف بما أحاطهم الله من علم جريان القمر الدقيق المُعقّد، ولكنّي أخالفهم في غُرّة ذي الحجّة لعام 1429.

    وأشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أنّ مُحمداً رسول الله وأشهد أنّي المهديّ المنتظَر الحقّ من الله، وأشهد أنّ غُرة ذو الحجة لعام 1429 سوف تُعلن بها المملكة العربيّة السعوديّة بإذن الله بعد غروب شمس الخميس 29 من ذي القعدة لعام 1429، فيعلن مجلس القضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة بأنّها ثبتت رؤية هلال ذي الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة، وعليه فإنّ يوم الجمعة المُباركة هو الغُرة الشرعية لشهر ذي الحجة لعام 1429، وعليه فإنّ الوقوف بعرفة يوافق السبت ويوم النحر يوافق الأحد، وإن لم يحدث هذا فقد جعل الله لكم الحجة على الإمام ناصر محمد اليماني، وإن حدثت الغرّة لشهر ذي الحجة بيوم جمعة فقد جعل الله لي الحُجّة عليكم بالحقّ وإن حدث فأخفيتموه حتى لا يتبيّن للناس بأنّي الإمام المهديّ، فمن أظلم ممن كتم شهادة حقٍّ عنده من الله؟ فسوف يحكم الله بيني وبينكم بالحقّ وهو أسرع الحاسبين .

    وإني أُشهد الله وكفى بالله شهيداً بأنّي لا أتوقع مُجرد توقّع؛ بل أنطق بالحقّ ولا أقول على الله غير الحقّ بأنّ غُرّة ذي الحجة لعام 1429 هي يوم الجمعة المباركة بإذن الله بلا شك أو ريب لأنّي أعلم بذلك الحدث علم اليقين، ولم يجعلني الله من الفلكيّين ولو كنت منهم لقلت لكم كما يقولون أنّه يستحيل رؤية هلال ذو الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة نظراً لأنّ الهلال سوف يغيب قبل مغيب الشمس فكيف يُشاهد هلالٌ لا وجود له بالأفق الغربي لمكة المكرمة بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة؟ ويتنبّأون بذلك لعلمهم بحساب سرعة القمر حول الأرض، وقد يستغرب الباحث عن الحقّ: "كيف تؤمن وتوقن بعلم علماء الفلك ومن ثم تُخالفهم بأنّ غرّة ذي الحجة هي السبت وتؤكد أنّها الجمعة فتزيد تأكيداً وتقول بلا شكٍّ أو ريبٍ أنّها الجمعة ثم تُشهد الله على ذلك الحدث فتقول والله شهيدٌ ووكيلٌ؟ فما هو الذي جعلك من الموقنين بأنّ غرة ذو الحجة لعام 1429 هي الجمعة بلا شك أو ريب؟" ومن ثمّ أردّ عليه وأقول: لأنّي أعلم من الله ما لا تعلمون، وأقسم لكم بالله الذي خلق الجانّ من مارجٍ من نارٍ وخلق الإنسان من صلصال كالفخار؛ الذي خلق الجنة فوعد بها الأبرار وخلق النار فوعد بها الكُفار؛ الذي يدرك الأبصار ولا تُدركه الأبصار؛ الله الواحد القهار بأنّي المهديّ المنتظَر الحقّ من ربِّكم، وأنّ الشمس أدركت القمر وأنّ البشر دخلوا في عصر أشراط الساعة الكُبر فلا أتغنّى لكم بالشعر ولا أُساجعكم بالنثر؛ بل الإنسان الذي عُلمه الله البيان وأنّ الشمس والقمر بحُسبان؛
    {فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ} صدق الله العظيم [الرحمن:13].

    يا معشر الإنس والجان فاتّبعوني أهدِكم صراطاً سوياً ولا تتّبعوا الشيطان إنّ الشيطان كان للرحمن عصيّاً؛ بل إنّه ذاته المسيح الكذاب الذي سوف يدّعي الربوبيّة بغير الحقّ ولن يقول لكم بأنّه المسيح الكذاب بل المسيح عيسى ابن مريم، وما كان لابن مريم أن يدعي الربوبية ولذلك فهو ليس المسيح عيسى ابن مريم الحقّ عليه الصلاة والسلام؛ بل هو المسيح الكذاب الشيطان الرجيم ولذلك يُسمّى المسيح الكذاب وليس المسيح عيسى ابن مريم الحقّ عليه الصلاة والسلام وما كان لابن مريم أن يقول ذلك، بل هو كذّاب ولذلك يُسمى المسيح الكذاب وهو الشيطان الرجيم بذاته وقبيله جنود من يأجوج ومأجوج في الأرض المفروشة بالخضرة ذات المشرقين وذات المغربين التي وضعها الله للأنام، وقد وعدكم الله بها يا معشر البشر المُتّبعين للمهديّ المنتظَر خليفة الله في الأرض وإنّا فوقهم قاهرون بإذن الله ربّ العالمين.

    إنّ كيد الشيطان كان ضعيفاً وأبشِّركم بعبد الله ورسوله المسيح عيسى ابن مريم - صلّى الله عليه وآله وسلّم - وعلى أمِّه الصدّيقة القديسة، وبما أنّ محمداً رسول الله هو خاتم الأنبياء والمُرسَلين ولذلك سوف يكون من الصالحين. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلاً وَمِنَ الصَّالِحِينَ} صدق الله العظيم [آل عمران:46].

    فأمّا معجزة التكليم في المهد فقد مضت وانقضت، وأما معجزة التكليم وهو كهلٌ فتلك معجزة أخرى ويكون من الصالحين التّابعين للمهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم ولكنّ أكثركم يجهلون. وأما الحكمة من رجوع المسيح عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام وذلك لأنّ الله يعلم أنّ الشيطان الرجيم سوف يظهر للناس فيقول أنّه المسيح عيسى ابن مريم ويقول أنّه الله ربّ العالمين، ولذلك سوف يرجع المسيح عيسى ابن مريم الحقّ بإذن الله ليجعله الله شاهدَ المهديّ المنتظَر على النّصارى واليهود والمسلمين إن لم يتّبعوا الحقّ.

    وأُشهد الله وكفى بالله شهيداً بأنّي أُحذركم من المسيح الكذاب، وأقول لكم أنّه ليس ربّكم الذي خلقكم؛ بل هو عدو الله وعدوكم الشيطان الرجيم بذاته وليس المسيح عيسى ابن مريم وما كان لابن مريم أن يقول ذلك؛ بل هو كذّاب ولذلك يُسمّى المسيح الكذاب.

    اللهم قد بلغت، اللهم فاشهد، والسلام على من اتّبع الهدى من ربّ العالمين..
    وسلامٌ على المُرسَلين، والحمدُ لله ربّ العالمين .

    فهل ترون من المنطق أن يظهر المهديّ المنتظَر بين الرُكن والمقام بمكة المكرمة فيقول أيّها الناس إنّي أنا المهديّ المنتظَر فبايعوني ومن ثم ينقضّ الحاضرون من الناس عليه فيبايعونه؟ فهل يقبل هذا التصرف عقل أيّ إنسان حتى ولو كان هُناك له بعض الأنصار فيواعدهم إلى المسجد الحرام فيحضرون جميعاً في الميقات المعلوم فذلك ليس تصرفاً صحيحاً وليس إلا فتنة واقتتالاً بين المؤمنين من بدء الظهور، إذاً ما هو التصرف الحقّ للمهديّ المنتظَر الحقّ؟ هو الدعوة من قبل الظهور وإقناع علماء المسلمين بشأنه وبالذات هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة ومن بعد التصديق أظهر لكم للمُبايعة عند البيت العتيق، وبهذه الطريقة الحقّ لن يُسفك دم مؤمنٍ بسبب ظهور المهديّ المنتظَر؛ بل بُشرى كُبرى للمؤمنين.

    وأما إذا لم يُصدِّق بشأني المسلمون وكذلك الكافرون فسوف يظهرني الله عليهم أجمعين في ليلةٍ وهم صاغرون بكوكب العذاب وبأسٍ من الله شديد، الكوكب الذي سوف يمرّ بجانب أرضكم فيعذب به من يشاء ويصرفه عمّن يشاء ويعكس دوران الأرض فتطلع الشمس من مغربها ثم يتلو ذلك ظهور المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم الإمام ناصر محمد اليماني لئن كذّبتم به إلى موعده المعلوم فسوف يكون العذاب شاملاً لجميع الكفار والمسلمين ويجعله آية التصديق من الله لعبده المهديّ المنتظَر فيظهره الله في ليلة على البشر وهم صاغرون. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {
    وَإِن مِّن قَرْيَةٍ إِلَّا نَحْنُ مُهْلِكُوهَا قَبْلَ يَوْمِ الْقِيَامَةِ أَوْ مُعَذِّبُوهَا عَذَابًا شَدِيدًا ۚ كَانَ ذَٰلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا ﴿٥٨وَمَا مَنَعَنَا أَن نُّرْسِلَ بِالْآيَاتِ إِلَّا أَن كَذَّبَ بِهَا الْأَوَّلُونَ ۚ وَآتَيْنَا ثَمُودَ النَّاقَةَ مُبْصِرَةً فَظَلَمُوا بِهَا ۚ وَمَا نُرْسِلُ بِالْآيَاتِ إِلَّا تَخْوِيفًا﴿٥٩} صدق الله العظيم [الإسراء].

    فلماذا كان العذاب شاملاً لجميع قرى الناس أجمعين؟ وذلك لأنّ هذا القرآن رسالة من الله إلى الناس كافة الذي جاء به خاتم الأنبياء والمُرسَلين وكفروا به من قبل إلا قليلاً، وها هو المهديّ المنتظَر يدعوهم إليه ويعلّمهم ما لم يكونوا يعلمون فإذا هم عن الحقّ معرضون جميع الكفار والمسلمين، ولذلك سوف يكون عذاب الله شاملاً فأنقذوا أنفسكم بالتصديق لأظهر لكم عند البيت العتيق.
    وسلامٌ على المُرسَلين، والحمدُ لله رب العالمين..

    وأكرر وأذكّر وأنذر لقد أدركت الشمس القمر يا معشر البشر فيولد الهلال من قبل الاقتران فتجتمع به الشمس وقد هو هلالاً كما سوف يحدث في هلال ذي الحجة لعام 1429 فتكون غُرّة ذي الحجة لعام 1429 للهجرة هي يوم الجمعة المباركة وذلك لأنّ مجلس القضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة سوف يُعلن لكم بلا شك أو ريب بإذن الله بأنّها ثبتت رؤية هلال ذي الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة، وعليه فإنّ يوم الجمعة المباركة هي غُرة ذو الحجة لعام 1429 للهجرة ويوم الوقوف بعرفة هو يوم السبت والأحد النحر والله على ما أقول شهيد ووكيل، وذلك لأنّ الشمس سوف تدرك القمر من آيات التصديق للمهديّ المنتظَر يا معشر علماء الفلك في كافة البشر الذين يعلمون أنّ من المُستحيل علميّاً رؤية هلال ذي الحجة من بعد غروب شمس الخميس 29 ليلة الجمعة ولكنّ ذلك الحساب يا أولي الألباب كان قبل دخول البشر في عصر أشراط الساعة الكُبر ولأنّها أدركت الشمس القمر ولذلك أعلمُ علْمَ اليقين بأنّها سوف تكون غُرة ذي الحجة الشرعية لعام 1429 بيوم الجمعة المباركة والله على ما أقول شهيد ووكيل، وعندما أقول لكم أنّي أتوقع فلا حُجة لكم علينا أما حين أقول أنّي لا أتوقع ذلك مجرد توقع بل أعلم ذلك علم اليقين بأنّ غرة ذي الحجة لعام 1429 سوف تكون بإذن الله بيوم جمعة والوقوف بعرفة يوم السبت وعيد الأضحى المُبارك يوم الأحد فقد جعل الله الحدث حُجةً لي عليكم أو حُجة لكم علي، وإن كتمتم الحقّ بعدما تبيّن لكم أنّه الحقّ فالحُكم لله وهو أسرع الحاسبين، حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم.

    أخو المسلمين في الدين الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ________________


    اضغط هنا لقراءة البيان المقتبس..

    اقتباس المشاركة 259846 من موضوع إعلان القمر النذير من الله الواحد القهار لكافة البشر لمن شاء منهم أن يتقدم فيتّبع الذكر فيطيع المهديّ المنتظَر ..


    - 1 -
    [ لمتابعة رابط المشاركــــــــة الأصليّة للبيان ]
    https://albushra-islamia.net/showthread.php?p=259835

    الإمام ناصر محمد اليماني
    09 – رمضان - 1438 هـ
    04 – 06 – 2017 مـ
    11:38 صباحاً
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )
    ___________________


    إعلان القمر النذير من الله الواحد القهار لكافة البشر لمن شاء منهم أن يتقدم فيتّبع الذكر فيطيع المهديّ المنتظَر ..

    بسم الله الواحد القهار الذي خلق الجانّ من مارجٍ من نارٍ وخلق الإنسان من صلصالٍ كالفخار، والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء المختار محمد رسول الله بذكر القرآن العظيم إلى كافة البشر وجميع المؤمنين في كلّ زمانٍ ومكانٍ إلى يوم الدين، أمّا بعد..

    قال الله تعالى: {كَلَّا وَالْقَمَرِ (32) وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ (33) وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ (34) إِنَّهَا لَإِحْدَى الْكُبَرِ (35) نَذِيرًا لِّلْبَشَرِ (36) لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ (37)} صدق الله العظيم [المدثر].


    والحمد لله ربّ العالمين يا معشر المُسلمين الذي جعلكم تصومون غرّة صيام رمضان في يومٍ واحدٍ أجمعين وذلك حتى تتبيّن لكم آية القمر النذير للبشر. ويا معشر البشر مسلمهم والكافر، أقسم بالله الواحد القهار إن اكتمال البدر فجر الخميس الثالث عشر من شهر رمضان لعامكم هذا 1438 أنه نذيرٌ كبيرٌ من الله العلي القدير لكافة البشر فلا يحتاج بدر التمام إلى نواظير؛ بل سوف تُشاهدون وجه القمر أبلجاً مُدرجاً ومكتملةٌ دائرة القمر البدر بعد انقضاء اثني عشر يوماً واثنتي عشرة ساعة من غرّة صيامكم العالميّ لشهر رمضان، بمعنى أنكم سوف تُشاهدون وجه قمر رمضان اكتمل بدره فجر الخميس الثالث عشر من رمضان برغم أنكم صُمتم السبت ولا حرج عليكم فحتى الإمام المهديّ صام يوم السبت معكم، ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هو:
    لماذا سوف يصل قمر رمضان إلى بدر التمام للناظرين إلى القمر فجر الخميس ولم ينقضِ من صيامكم العالميّ الموحد إلا اثنا عشر يوماً واثنتا عشرة ساعة؟ والجواب بالحقّ: كون الشمس أدركت القمر فولد الهلال من قبل الاقتران فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال.

    ونعم سوف يشرق القمر من الشرق من قبل غروب شمس يوم الأربعاء اثني عشر رمضان، وذلك السبب العلمي كون هلال الإدراك هو أن يولد الهلال من قبل وصوله نقطة الاستقامة مع الشمس كون الشمس تكون إلى الشرق من هلال الإدراك ولذلك ترون القمر يشرق من الشرق قبل غروب شمس يوم الأربعاء فيصل إلى خط الاستقامة الأفقي مع الشمس والأرض بينهما في تمام الوقت المعلوم في محكم القرآن العظيم لميقات القمر البدر النذير للبشر من قبل ليلة النصف من الشهر؛ آيةً ظاهرةً وباهرةً لكل البشر لمن شاء منهم أن يتقدم فيتّبع البيان الحقّ للذكّر فيطيع خليفة الله في الأرض المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني أو يتأخّر عن الاتّباع حتى يرى آية العذاب الأليم، فاتقوا الله الواحد القهار وفرّوا من الله إليه بالتوبة والإنابة إلى ربكم ليهدي قلوبكم إلى اتّباع القرآن العظيم وطاعة خليفته من قبيل أن تروا العذاب الأليم، فاتقوا الله يا أولي الأبصار وارفعوا رؤوسكم إلى السماء فجر الخميس لتنظروا إلى وجه القمر فجر الخميس بالأفق الغربي لتشهدوا بالحقّ بما تراه أعينكم على الواقع الحقيقي، فوالله ثم والله لتجدون وجه القمر قد استدار ولم تنقصه منزلة؛ بل قمراً بدراً فلا تكذّبوا أعينكم الناظرة إلى القمر البدر فلا يحتاج القمر البدر إلى منظارٍ فهو ليس هلالاً في أول الشهر؛ بل القمر البدر لا يحتاج إلى منظارٍ أفلا تعقلون؟ وأقول لكم ما أمر الله أن نقوله لكم في محكم كتابه في قول الله تعالى: {وَأَنْ أَتْلُوَ الْقُرْآنَ ۖ فَمَنِ اهْتَدَىٰ فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ ۖ وَمَن ضَلَّ فَقُلْْ إِنَّمَا أَنَا مِنَ الْمُنذِرِينَ (92) وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ سَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَتَعْرِفُونَهَا ۚ وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ (93)} صدق الله العظيم [النمل].


    ومن حقائق آياته التي ترونها على الواقع الحقيقي هو البدر النذير الذي يشرق وأنتم صائمون ويغرب وأنتم صائمون، بمعنى أنه سوف يشرق قبل غروب شمس يوم الأربعاء وأنتم لا تزالون صائمون يوم الأربعاء فترونه يشرق قبل غروب شمس يوم الأربعاء ولكنكم سوف تفطرون بعد غروب شمس يوم الأربعاء فيصل إلى الاستقامة مع الشمس والأرض بينهم في الوقت المعلوم للقمر النذير في الكتاب في قول الله تعالى: {كَلَّا وَالْقَمَرِ (32) وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ (33) وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ (34) إِنَّهَا لَإِحْدَى الْكُبَرِ (35) نَذِيرًا لِّلْبَشَرِ (36) لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ (37)} صدق الله العظيم [المدثر].

    فصدّقوا الله والمهديّ المنتظَر وصدّقوا أبصاركم، والحمد لله أنّ هذا الإدراك الكبير الذي سوف يكتمل بدره بالأفق الغربي بميقات مكة المكرمة أمّ القرى ومن حولها من قرى الجزيرة العربيّة وأنتم ساهرون كونه في شهر رمضان يسهر كثيرٌ منكم الليل ويقوم جميع المُسلمون لوجبة السحور، ولكنّ القمر البدر سوف يصل إلى بدر التمام فجر الخميس حين تبدأون صيام يوم الخميس. ألا يُعتبر ذلك وصول القمر إلى مرحلة الإبدار بحسب تاريخ الإدراك الأول لشهر رمضان؟ فلا يفتنكم من أخذته العزّة بالإثم من علماء الفلك العاكفين على برامجهم الفلكيّة الدقيقة بالحقّ ولكن كانت سبب فتنتهم دقةُ برامجهم العلميّة. وبرغم أنّ المهديّ المنتظَر لا يُنكر دقة برامج علماء الفلك ومعاييرهم الفيزيائيّة ولكن لا ينبغي أن يكشف لهم آية الإدراك إلا المهديّ المنتظَر الحقّ من ربهم ناصر محمد اليماني كونها آية كونيّة تصديقاً لشرطٍ من أشراط الساعة الكبرى وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني. فمن ذا الذي يستطيع أن يعلمكم بنقطة وصول قمر رمضان إلى بدر التمام من قبل ليلة النصف إلا المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني؟

    ويا معشر المُسلمين المعرضين عن دعوة الاحتكام إلى القرآن العظيم، أقسم بالله الواحد القهار أنّ من كذّب المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني فقد كذّب بكلام الله الواحد القهار فثمة أسئلة نطرحها عليكم كما يلي:

    1- فما ظنّكم بقسم الله الواحد القهار بميقات بدر التمام للقمر النذير للبشر في قول الله تعالى: {كَلَّا وَالْقَمَرِ (32) وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ (33) وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ (34) إِنَّهَا لَإِحْدَى الْكُبَرِ (35) نَذِيرًا لِّلْبَشَرِ (36) لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ (37)} صدق الله العظيم؟

    2- أليس كلام الله لا بدّ أن يكون في منتهى الدقة؟ فما ظنّكم بربّ العالمين فهل يمكن أن يقسم بالقمر وهو لا يزال لم يصل إلى طور البدر؟ سبحان الله العظيم ومن أصدقُ من الله قيلاً! ولذلك حدد زمان وصول القمر إلى تمام البدر كما ترون الآية محكمة في القرآن العظيم من قبل الحدث، وجاء تصديق القسم على الواقع الحقيقي في قول الله الواحد القهار: {كَلَّا وَالْقَمَرِ (32) وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ (33) وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ (34) إِنَّهَا لَإِحْدَى الْكُبَرِ (35) نَذِيرًا لِّلْبَشَرِ (36) لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ (37)} صدق الله العظيم. ألا والله إنّ آية الإدراك للقمر النذير رحمةٌ للبشر لينذرهم بتصديق المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني فيستجيبوا لدعوة الاحتكام إلى الذكر من قبل أن ينزل عليهم آيةً من السماء فتظلّ أعناقهم من هولها خاضعين لخليفة الله وهم صاغرون.

    وما أخشاه بسبب فتنة علماء الفلك أن لا تصدقوا حتى يأتيكم الله بعذابٍ أليمٍ، ولكن لله الحُجّة البالغة كون الأهلّة والقمر البدر مواقيت للناس بشكل عام يدركها علماؤهم وعامتهم إلا كفيف البصر. ألا وإني المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني أتحدى كافة أبصار البشر أن ينكروا بدر التمام الأول لشهر رمضان هذا في الميقات المعلوم بالضبط بتوقيت مكة المكرمة مركز الأرض والكون.

    وربّما يودّ أحد المُسلمين من علماء الفلك من يخاف منهم من ربّ العالمين أن يقول: "يا ناصر محمد اليماني، إنّ قمر البدر التمام ليس كما هلال أول الشهر فلا يحتاج إلى مناظير ولا مجهر مكبرٍ، فإذا اكتملت منازل أهلّة نصف رمضان للناظرين فنظرنا الى وجه القمر فجر الخميس في الميقات المعلوم في محكم القرآن العظيم: {كَلَّا وَالْقَمَرِ (32) وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ (33) وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ (34) إِنَّهَا لَإِحْدَى الْكُبَرِ (35) نَذِيرًا لِّلْبَشَرِ (36) لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ (37)} صدق الله العظيم؛ برغم أن كافة المُسلمين في العالمين لم يصوموا غرّة صيام رمضان إلا السبت، وربما أنهم لأول مرّة يتوحد صيام كافة المسلمين في العالمين في يومٍ واحدٍ إلا الهند وباكستان فلربّما صاموا الأحد من بعد السبت، ولكن إذا حدث الإبدار لنصف الشهر فجر الخميس فهذا يعني أنّ هلال رمضان ولد ليلة الخميس وكان في حالة إدراك لليلتين؛ أي ليلة الخميس وليلة الجمعة كونه لم يشاهد هلال رمضان حتى ليلة الجمعة برغم أنك من الذين دعوا إلى تحري رؤية هلال رمضان بعد غروب شمس يوم الخميس ليلة الجمعة ولم تفتِنا بيقين رؤيته وإنما دعوت المسلمين لتحرّي رؤيته لعلمك بقرب بغروب الهلال من الشمس مباشرةً، ولكن الطامة الكُبرى أن تفتينا عن اكتمال أهلّة قمر رمضان لنصفه الأول فتقول ترقبوا وصول البدر التمام فجر الخميس وليلة الجمعة المباركة تصديقاً لقول الله تعالى: {كَلَّا وَالْقَمَرِ (32) وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ (33) وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ (34) إِنَّهَا لَإِحْدَى الْكُبَرِ (35) نَذِيرًا لِّلْبَشَرِ (36) لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ (37)} صدق الله العظيم، فإذا حدث هذا ولم يصدقك المسلمون والكافرون ولم يَعُوا البيان الحقّ لهذه الآية فما الله فاعل بهم؟".


    فمن ثمّ يردّ الإمام المهديّ على السائلين وأقول: لسوف أترك الجواب للعجم والعرب من كلام الربّ في محكم الكتاب فهو أعلم بما سوف يَعي به المُجرمون منهم بقول الله تعالى: {فَلَا أُقْسِمُ بِالشَّفَقِ (16) وَاللَّيْلِ وَمَا وَسَقَ (17) وَالْقَمَرِ إِذَا اتَّسَقَ (18) لَتَرْكَبُنَّ طَبَقًا عَن طَبَقٍ (19) فَمَا لَهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ (20) وَإِذَا قُرِئَ عَلَيْهِمُ الْقُرْآنُ لَا يَسْجُدُونَ ۩ (21) بَلِ الَّذِينَ كَفَرُوا يُكَذِّبُونَ (22) وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا يُوعُونَ (23) فَبَشِّرْهُم بِعَذَابٍ أَلِيمٍ (24)} صدق الله العظيم [الإنشقاق].

    وربّما يودّ سائل آخر من المُسلمين أن يقول: "وهل العذاب من بعد القمر النذير بساعاتٍ أم بأيامٍ أم بشهورٍ؟ فمن ثم يردّ الإمام المهديّ على كافة السائلين من المُسلمين وأقول: والله ثم والله حتى ولو أقول لكم أنّ العذاب ليلة الجمعة بعد غروب شمس الخميس لقال 99 في المائة من المسلمين: "لسوف ننظر التصديق والاتّباع حتى نرى العذاب الأليم ليلة الجمعة نصف رمضان ليلة البدر الثاني"! فحتى ولو علموا علم اليقين أنّ بدر التمام الأول اكتمل ليلة الخميس فجراً لا شك ولا ريب إذا لقال: "وما يضرّنا أن انتظر اثني عشرة ساعة إلى شروق القمر الثاني ليلة الجمعة حتى نرى هل يعذب الله المعرضين عن اتّباع القرآن العظيم".

    ولربّما يودُّ أحد الأنصار السابقين الأخيار أن يقول: "أرجوك يا إمامي لا تحدد ميعاد العذاب كوننا نحن الأنصار سوف نجأر الليل والنهار أن يؤخّر الله العذاب حتى يهديهم الله ويتحقق هدفنا رضوان الله في نفسه بهدى الأمّة". فمن ثمّ يردّ الإمام المهديّ على أنصاره في العالمين وأقول: أشهد الله وحده وكفى بالله شهيداً أني ملتزمٌ بأمر الله في محكم كتابه: {وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَٰذَا الْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ (25) قُلْ إِنَّمَا الْعِلْمُ عِندَ اللَّهِ وَإِنَّمَا أَنَا نَذِيرٌ مُّبِينٌ (26)} صدق الله العظيم [الملك].

    وإنما نؤكّد آية الإدراك اكتمال القمر النذير للبشر فجر الخميس ومن قبل ميعاد ميلاد هلال رمضان فلكيّاً فهذا هو المُستحيل لدى كافة علماء الفلك وكافة البشر أن يكتمل البدر الأول لشهر رمضان فجر الخميس ولم يصُم من رمضان كافة المسلمين إلا اثني عشر يوماً واثنتي عشرة ساعة، وآخرون فقط أحدَ عشر يوماً. فهذا يستحيل! فمن ثم يقيم عليكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول ألا لله الحُجة البالغة فإذا جعل الله المستحيل حقاً على الواقع الحقيقي يراه كلّ ذي عينين مبصرتين بأمّ عينه فهل سوف يحدث لكم ذكراً؟ بل لربّما يقول لكم أحد علماء الفلك اليهود من العرب المُجرمين: "إن هذا يحدث كل ثمانين عامٍ أو مائة عامٍ". فمن ثم نقول للممترين من علماء الفلك لعنكم الله بكفركم لعناً كبيراً فلكم تأخذكم العزّة بالإثم وأنتم تعلمون. وأبشر عُلماء الفلك في البشر كافةً أنهم لمن أشدّ الناس عذاباً كونهم من أعلم الناس حين حدوث آية الإدراك ولكنهم تكبّروا وعلَو علوّاً كبيراً ويريدون علمهم الفلك أن لا ينبغي له أن يختل إلى ما لا نهاية، وفرحوا بما عندهم من العلم فكأنهم لا يصدقون بحديث محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [من أشراط الساعة انتفاخ الأهلّة] كما قال عليه الصلاة والسلام، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [من اقتراب الساعة أن يُرى الهلال قبلا، فيُقال: ابن ليلتين]. صدق عليه الصلاة والسلام.



    كما أوّل مشاهدة في أول صيام رمضان قال جميع الصائمون: "هو ابن ليلتين" كونهم رأوه عند بدْءِ منزلته الثانية ولكنها لم تنقضِ منزلته الثانية بعد كون المنزلة 24 ساعة فعند غروب شمس السبت كان من المفروض أن يكون ابن ليلةٍ أي ابن واحد من رمضان من بعد تجاوزه للشمس ولكنه كان منتفخاً بالحقّ، وقال الناظرون إليه: "هو ابن ليلتين". وهو حقاً ابن ليلتين واثنتي عشرة ساعة من لحظة الميلاد إلى غروب شمس يوم السبت، ولذلك سوف تجدون قمر رمضان تكتمل أهلّة نصفه الأول ويدخل طور البدر الأول فجر الخميس، ولا أقول ليلة النصف تبدأ من بعد غروب شمس الأربعاء ليلة الخميس؛ بل أقول يبدأ ميقات الإبدار من فجر الخميس شئتم أم أبيتم، وعلى حساب علماء الفلك أنه يكتمل البدر بعد غروب شمس نهار الجمعة ليلة السبت؛ بل يكون كذلك بدراً مكتملاً ليلة الجمعة كونها ليلة الإبدار الثانية. وأهم شيء لدينا ثبوت اكتمال البدر الأول من بعد انقضاء منازل أهلّة نصف شهر رمضان من لحظة ميلاده فجر الخميس نهاية شعبان.

    ونحذّر الأنصار من تحديد آية العذاب حتى لا يخالفوا أمر الله؛ بل فليجادلوا الناس بالقمر النذير والذي سوف يصل إلى طور البدر المكتمل مائة بالمائة فجر الخميس ويغرب عند بدْءِ ميقات الظلّ وخلال الظلّ في بعض الدول، والمهم لدينا هو وصول بدر تمام قمر رمضان فجر الخميس فجادلوا الناس به جدلاً كبيراً فحجّتهم واهيةٌ وعلماءِ الفلك جميعاً ضعيفةٌ جداً أمام القمر البدر الجميل، فما عساه سوف يقول الناظرون إليه فجر الخميس؟ فأمّا أولو الألباب المكرمين في العالمين فحتماً سوف يقولون: فهل نصدّق علماء الفلك ونكذّب أعيننا! فلسنا في جدال هلال أول الشهر حتى يحكم بيننا علماء الفلك؛ بل هذا القمر البدر النذير لكافة البشر مسلمهم والكافر آيةٌ واضحةٌ ظاهرةٌ وباهرةٌ لكل البشر لا تحتاج إلى استفسار آية القمر البدر من قبل ليلة النصف من الشهر بدءًا من فجر الخميس إلى غروب شمس يوم الخميس ليلة الجمعة قمراً بدراً مائة بالمائة يشهده الناظرون، ولكن هل سيحدث لهم ذكراً أم أمرُ الطبيعة سيقولون؟ فإن زلزلهم الله وخرّ السقف فوق رؤوسهم قالوا كوارث طبيعيّة، وإن سجر الله عليهم البحار فأغرقت قراهم الساحلية قالوا كوارث طبيعيّة، وإن فجّر الله عليهم براكين بجانب قراهم قالوا كوارث طبيعيّة، وكأنّ الطبيعة لا ربّ لها وتفعل ما يحلو لها! ويا سبحان الله العظيم المسيطر على طبيعة الأرض وبحارها وسماءها ومسيطرٌ على السماوات والأرض أجمعين. تصديقاً لقول الله تعالى: {أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ (35) أَمْ خَلَقُوا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ۚ بَل لَّا يُوقِنُونَ (36) أَمْ عِندَهُمْ خَزَائِنُ رَبِّكَ أَمْ هُمُ الْمُصَيْطِرُونَ (37) أَمْ لَهُمْ سُلَّمٌ يَسْتَمِعُونَ فِيهِ ۖ فَلْيَأْتِ مُسْتَمِعُهُم بِسُلْطَانٍ مُّبِينٍ (38) أَمْ لَهُ الْبَنَاتُ وَلَكُمُ الْبَنُونَ (39) أَمْ تَسْأَلُهُمْ أَجْرًا فَهُم مِّن مَّغْرَمٍ مُّثْقَلُونَ (40) أَمْ عِندَهُمُ الْغَيْبُ فَهُمْ يَكْتُبُونَ (41) أَمْ يُرِيدُونَ كَيْدًا ۖ فَالَّذِينَ كَفَرُوا هُمُ الْمَكِيدُونَ (42) أَمْ لَهُمْ إِلَٰهٌ غَيْرُ اللَّهِ ۚ سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يُشْرِكُونَ (43) وَإِن يَرَوْا كِسْفًا مِّنَ السَّمَاءِ سَاقِطًا يَقُولُوا سَحَابٌ مَّرْكُومٌ (44) فَذَرْهُمْ حَتَّىٰ يُلَاقُوا يَوْمَهُمُ الَّذِي فِيهِ يُصْعَقُونَ (45) يَوْمَ لَا يُغْنِي عَنْهُمْ كَيْدُهُمْ شَيْئًا وَلَا هُمْ يُنصَرُونَ (46) وَإِنَّ لِلَّذِينَ ظَلَمُوا عَذَابًا دُونَ ذَٰلِكَ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَعْلَمُونَ (47) وَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ فَإِنَّكَ بِأَعْيُنِنَا ۖ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ حِينَ تَقُومُ (48) وَمِنَ اللَّيْلِ فَسَبِّحْهُ وَإِدْبَارَ النُّجُومِ (49)} صدق الله العظيم [الطور].

    وأقول يا رب، إنّ هؤلاء قومٌ مجرمون وأنت أعلم بما يوعون به حتى يعلموا أنه الحقّ من ربهم، اللهم عليك بكلّ شيطانٍ يتبيّن له القمر النذير للبشر بالحقّ على الواقع الحقيقي فيعرف أنه تأويل قول الله تعالى على الواقع الحقيق: {كَلَّا وَالْقَمَرِ (32) وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ (33) وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ (34) إِنَّهَا لَإِحْدَى الْكُبَرِ (35) نَذِيرًا لِّلْبَشَرِ (36) لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ (37)} صدق الله العظيم، فمن ثم يغضّ البصر فكأنه لا يبصر تصديقَ آية ربه على الواقع الحقيقي كونه لا يريد أن يعترف بالحقّ، فذلك شيطان رجيم. اللهم لا تبقِ من الذين لو علموا بالحقّ لما اتّبعوه ديّاراً إنك إن تذرهم يضلّوا عبادك ولا يلدوا إلا فاجراً كفاراً.


    ويا معشر الأنصار في اليمن نحرّم عليكم بيع أسلحتكم مهما بلغت بكم الظروف، وأبشّركم أنكم صرتم مئات الآلاف في اليمن وحدها أنصاراً يمانيين فما بالكم من مختلف أقطار العالم، فالحمد لله ربّ العالمين. ومن بعد تسليم القيادة فيجب علينا من بعد ذلك منع سفك الدم اليمني بين الأحزاب على الفور وضمّ جيوشهم إلى جيش الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني، وأما قادات الأحزاب السياسيّة فسوف نجعلهم مجلساً استشاريّاً مباشراً للإمام المهديّ وليس لهم من الأمر شيء؛ بل فقط حقّ الشورى، وأمّا إذا تمّ التسليم من بعد حدوث آية العذاب فسوف نعاملهم كمواطنين وليسوا كمسؤولين. وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..

    أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ______________

    اضغط هنا لقراءة البيان المقتبس..


  7. افتراضي

    حبيبي في الله العضو ( أحد القادة العظماء لجيوش ) السلام عليك ورحمة الله وبركاته ، وبعد

    نحن تعلمنا من بيانات إمامنا عليه السلام بأن لا نزكي أنفسنا ، فالله تعالى أعلم بمن إتقى ، وهو أعلم حيث يجعل رسالته ويصطفى من يشاء من عباده للدفاع عن دينه وشريعته وهو من يختار ولسنا نحن …
    وهذه مقدمة لعلك تختار إسم طيب من الأسماء الطيبة التي تدل على رجاحة عقول الأنصار وعدم مخالفتهم لرب العالمين الذي ينهانا عن تزكية بعضنا بعض ، فضلاً عن تزكية الشخص لنفسه وإنزالها منزلة لم يأتي أوان برهانها بعد ..

    فإن كنت من الراشدين حبيبي في الله فأذهب لقسم البيعة ، او اذهب للإدارة في المنتدى لإعلان بيعتك ثم أطلب منهم تغيير هذا المعرف ،
    فإن أحببت فأطع ، و ان لم يعجبك رأيي فسامحني وتجاوزه ولا تعقب

    والحمد لله رب العالمين

  8. افتراضي

    صلوات الله علي خليفته الامام المهدي ناصر اليماني

  9. ذكر
    Dec 2016
    اليمن - محافظة عمران - مديرية بني صريم - قبة خيار - حاشد
    المشاركات : 1,686

    افتراضي

    ربنا افتح بيننا وبين قومنا بالحق وأنت خير الفاتحين ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب ربنا وتقبل دعاء
    { وَمَنۡ أَحۡسَنُ دِینࣰا مِّمَّنۡ أَسۡلَمَ وَجۡهَهُۥ لِلَّهِ وَهُوَ مُحۡسِنࣱ وَٱتَّبَعَ مِلَّةَ إِبۡرَ ٰ⁠هِیمَ حَنِیفࣰاۗ وَٱتَّخَذَ ٱللَّهُ إِبۡرَ ٰ⁠هِیمَ خَلِیلࣰا }

صفحة 22 من 22 الأولىالأولى ... 12202122
المواضيع المتشابهه
  1. حر الصيف في عز الشتاء.. ارتفاع غير معتاد في درجات الحرارة بالمغرب
    بواسطة نسيم حميد المخلافي في المنتدى جديد الأخبار والأحداث العاجلة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 17-02-2024, 02:16 PM
  2. ارتفاع في درجات الحرارة في دولة المغرب مابين 33 و 37 درجة مئوية في فصل الشتاء !!
    بواسطة نسيم حميد المخلافي في المنتدى جديد الأخبار والأحداث العاجلة
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 14-02-2024, 01:57 AM
  3. درجات حرارة صيفية : تسجيل ارتفاع غير طبيعي في درجات الحرارة في نوفمبر 2023 م
    بواسطة نسيم حميد المخلافي في المنتدى جديد الأخبار والأحداث العاجلة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 18-11-2023, 01:57 AM
  4. ارتفاع درجات الحرارة تُرغم جزر الكناري الإسبانية على تعليق الدراسة
    بواسطة نسيم حميد المخلافي في المنتدى جديد الأخبار والأحداث العاجلة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-10-2023, 08:04 PM
ضوابط المشاركة
  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •